للاتصال بمحمدية بريس الهاتف:23 46 83 61 06 - 0660063784         المحكمة الادارية بالبيضاء ترجىء البث في القضية التي رفعها اعضاء من جماعة المحمدية ضد الرئيسة صبير             برنامج :نبض الشارع - إلى متى تظل الاشارات الضوئية بمدينة المحمدية في عطالة ؟            
صحتي

لهذه الأسباب تناوَل الدواء في الموعد المحدد!

 
tv قناة محمدية بريس

برنامج :نبض الشارع - إلى متى تظل الاشارات الضوئية بمدينة المحمدية في عطالة ؟


توضيح من اعضاء مكتب ودادية سكنية بجماعة المنصورية لبرنامج مباشر بمحمدية بريس


برنامج نقاش على المباشر يستضيف منخرطون بودادية سكنية بجماعة المنصورية


المحمدية تشهد افتتاح جمعية جنات لإبداع المرأة المغربية


تجديد الثقة في السيد نور الدين حسيب على رأس جمعية الشؤون الاجتماعية لمستخدمي بلدية المحمدية


حصري :شباب المحمدية’ يتعاقد مع أسطورة الكرة البرازيلية ‘ريفالدو’ !


منخرطون بودادية سكنية بالمنصورية يطالبون بحل سريع لاستلام شققهم


برنامج ضيف خاص مع الفاعل الجمعوي بجهة سوس ماسة درعة الحاج ابراهيم أفوعار


علي سالم الشكاف عامل عمالة المحمدية يشرف على عملية غرس الاشجار بغابة واد المالح


السيد العامل يتدخل لدى الجهات المعنية لحل مشكل تأخر صرف رواتب وأجور موظفي جماعة المحمدية


مرشح “الأحرار” يكشف تفاصيل “الاعتداء” عليه خلال انتخابات مجلس المحمدية


ايمان صابر تفوزر برآسة المجلس الجماعي للمحمدية كأول إمرأة تحضى بشرفه في تاريخ المحمدية


جمعية الشؤون الاجتماعية لمستخدمي بلدية المحمدية تقتني من ماليتها سيارتين نفعيتين


"غياب النصاب" يؤجل انتخاب رئيس بلدية المحمدية


التوفيق وزير الاوقاف والشؤون الاسلامية يترأس بعمالة المحمدية حفل تنصيب رئيس المجلس العلمي الجديد


Fête de fin d’année au Groupe scolaire vivaldi


إقامات نور(لمجموعة علالي) تفتتح عملية المبيعات لمشروعها السكني الاجتماعي المتميز ببني يخلف


توافق كبير لترأس العطواني الجماعة وسط تصويت منافسته لصالحه واستبعاد مزواري من رئاسة مجلس العمالة


الاستاذ مصطفى حنين مدير مجموعة مدارس بيطاغور يقيم مأدبة عشاء للمعزين على إثر وفاة الفقيد والده


المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية بعمالة المحمدية.. ترسيخ لقيم العدالة الاجتماعية وال


تحقيق صحفي من محمدية بريس لودادية puerto banus بعد حصولها على رخصة التسليم النهائي


الودادية السكنية ” puerto banus”بالمنصورية تحصل على رخصة التسليم النهائي وسط فرحة المنخرطين


من جديد بالمحمدية ..العثور على عظام وجماجمم مجهولة بشارع الحسن الثاني


مدير عام شركة كتبية يفتتح أكبر قاعة في رياضة الجيدو بطموح تأسيس نادي كبير يتنافس في البطولة الوطنية


حلقة جديدة من برنامج حديث الساعة ماذا بعد حكم المحكمة بعزل عنترة؟


عشيةالنطق بالحكم:عنترة يتهم طرفا خارج المجلس مدبرا للانقلاب والبقالي يقول:الرئيس القادم من العدالة


جمعية مساندة مرضى السكري بالمحمدية تنظم خرجة ترفيه لمنخرطيها من الاطفال بأحد المنتزهات الجميلة


برنامج : سوس نيوز حول المشاكل العديدة التي تتخبط فيها منطقة سوس ماسة درعة


المدير الاقليمي لوزارة التربية الوطنية بإقليم المحمدية يترأس الاحتفال باليوم الوطني للتعاون المدرسي


بادرة رائعة :شركة كتبية تشرف على صيانة المساحات الخضراء والحدائق بمدينة الزهور المحمدية


برلماني للرباح: “سامير” من ستوفر الأمن الطاقي وليست “الساعة الإضافية”


فقرة موضة : محمدية بريس تستعرض لكم : Collection mode exclusive : "Capes Mylyli"


وزارة الإتصال تتراجع عن " الملاءمة "في حق الجرائد المتوفرة على وصولات قانونية صادرة عن وكلاء الملك

 
النشرة البريدية

 
 

التهدئة ليست بالأولى و الأكيد أنها ليست الأخيرة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 نونبر 2012 الساعة 50 : 07


رشيد أيت الطاهر

 

ما إن تنطفئ نيران عدوان حتى تشتعل من جديد، هذا هو حال الصهاينة مع الغزاويين و أهل الضفة، وكعادتهم وعلى على غفلة من الجميع قاموا باصطياد (كما يحلو لهم أن يصفوا اغتيالاتهم) القائد الجعبري أحد مهندسي و مدبري عملية أسر الجندي شاليط، الذي كلف الكيان الكثير، عدوان بدون سابق إنذار، الأكيد أن العدوان تم التحضير له مسبقا و ليس ردة فعل على سقوط صواريخ على تخوم المستوطنات كما يدعون، فبعد أن فشل سلفه في القضاء على ما يدعي و خسر الانتخابات، يسير نتنياهوا نفس المنوال، لكن من العبث أن نتحدث أن العدوان الأخير على غزة لم يكن مدروس، بل هو بمثابة اختبار لمجموعة من الأطراف ذات التدخل المباشر في الصراع العربي-الإسرائيلي .

ولهذا فإن إسرائيل من خلال هجومها هذا، كانت تريد جس النبض خاصة موقف أمريكا بعد أن ساند نتنياهوا ميت رومني في حملته الانتخابية على حساب بارك أوباما، لكن موقف الولايات المتحدة لايرتبط بالرئيس بقدر ماهو مرتبط بمؤسسات، و لهذا سارع سيد البيت الأبيض لمباركة ما تقوم به حليفتها في الشرق الأوسط و ذالك في إطار "الدفاع عن النفس".

لكن من آخر فإن التدخل الهمجي الأخير على غزة، كانت نتائجه عكس توقعات و حسابات القوات الاستخباراتية الصهيونية، ولعل أولى الصدامات التي تلقتها إسرائيل، هي استعمال قوات المقاومة الفلسطينية أسلحة هددت أمن إسرائيل فعلا، و جعلتهم يتذوقون مرارة الأذى الذي لحقهم جراء الحروب السابقة والحالية حيث تراهم يهرعون إلى الملاجئ بزعامة رئيس وزرائهم في صورة عبرت عن مدى جبنهم وخوفهم، فإن الخسائر المادية و الإنسانية التي تكبدتها غزة تقابلها خسائر أكبر في الجانب الإسرائيلي خاصة في الجانب النفسي جراء الهلع الذي يصيبهم كلما سمعوا صفارات الإنذار، فحين أن أبناء غزة يلعبون رياضتهم المفضلة تحت القصف، لأن بالمنى يفتخرون.

ثاني الصدمات كانت من طرف التحرك الدبلوماسي العربي الغير مسبوق و الغير المعتاد خاصة بقيادة مصر، التي قامت بإجراءات قد نصفها بالجريئة مقارنة مع النظام البائد الذي كان يتقن لعبة المراوغة وكان يساند إسرائيل أكثر ما يساند القضية الفلسطينية، ولكن ما نتمناه من الدول العربية و الإسلامية أن لاتقتصر تدخلاتها على الجانب الإنساني و تقديم المساعدات المادية و العينية بل تبني مواقف سياسية قوية لصاح المقاومة ضدا عن الكيان الغاشم.

و لعل الظروف الأمنية و ضغط المقاومة، هو ما جعل إسرائيل لاتميز بين هدف عسكري و طفل رضيع في أحضان أمه، بل أصبحت هجماتها عبارة عن خبط عشواء، وكانت نتيجتها ارتفاع عدد الشهداء و الجرحى، وتهديدها باجتياح بري.

بفضل ضغط المقاومة على أرض الميدان هو من سهل من مأمورية الجهود العربية والإقليمية و الدولية التي تسعى للتوصل إلى تهدئة بين حماس وإسرائيل ، لكن إسرائيل لاتريد أن تظهر بثوب المنهزم ، و بالتالي فهي تسعى للحصول على تهدئة بشروطها حتى تقدمها إلى الإسرائيليين من اجل إنقاذ ماء الوجه على أنها نصر حققته، فما لم تستطع أن تحقيقه بالسلاح و الغطرسة والغرور، تود تحقيقه من خلال الجهود الدبلوماسية وذالك برفع سقف الشروط،لكن لاتهدئة على حساب المقاومة.

وفي حال التوصل إلى التهدئة بين الطرفين، هنا يكمن السؤال المحوري ماذا بعد العرب والإسلاميون فاعلون؟ لأن مسألة الصراع العربي-الإسرائيلي هي مسألة وجود، و بالتالي لايجب حصرها في ظرفية معينة. وكيف ستتعامل الدول العربية و الإسلامية مع الكيان وحلفائه ما بعد العدوان؟ وكيف لإسرائيل أن تقبل بوجود حماس على تخومها و هي تمتلك ما تمتلك من الأسلحة؟ خاصة و أن إسرائيل تهدد دائما بشن حرب على إيران.

إذن التهدئة في حال التوصل إليها ليست بالأولى و الأكيد أنها ليست الأخيرة.

 

rachidaittaher@gmail.com







 

 

 

 

 

 


 

 

 

 

 
 
...

             

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



عمالة المحمدية: جماعة الشلالات: السكان يعانون والمسؤولون خارج التغطية

نزوة

اختلالات مالية فاضحة في حسابات المؤسسات العامة

لا عفو ...لا تغيير من دون اطلاق كافة المعتقلين السلفيين وبلعيرج

الانطواء .. مظاهر و أسباب و حقائق

رشيد نيني في مصيدة جنح القانون الجنائي!

رشيد نيني في مصيدة القانون الجنائي !

نص اتفاقيات دول الخليج التي سيخضع لها المغرب

جلالة الملك يدشن قنطرة الحسن الثاني وخطي ترامواي الرباط - سلا

القذافي يخاطب العالم من سوق درب غلف بالبيضاء

التهدئة ليست بالأولى و الأكيد أنها ليست الأخيرة





 
لكِ

مارسي الرياضة خلال الدورة الشهرية

 
إعلان
 
اخبار المحمدية

المحكمة الادارية بالبيضاء ترجىء البث في القضية التي رفعها اعضاء من جماعة المحمدية ضد الرئيسة صبير


انقاطاعات متكررة للكهرباء بعالية المحمدية تضطر الساكنة لتوجيه عريضة للسيد العامل


في ظل تضارب الانباء والتكتم عن الخبر... : ريفالدو "يوافق مبدئيا" على تدريب شباب المحمدية


Mercato : Rivaldo dans le staff d’un club de D3 au Maroc !


بعد انتخاب رئيسة المحمدية.. منتخبون يجرون السلطات والأعضاء للقضاء


العطواني ينفي طعنه في رئاسة صبير لبلدية المحمدية


اسم وخبر : الجبهة النقابية لشركة « سامير » تراسل الحكومة لاستئناف الإنتاج


فريق حزب الإتحاد الإشتراكي بالمحمدية يعقد اجتماعا هاما وسط غياب كاتبه الاقليمي مهدي مزواري


Le PJD succède au PJD à la tête du Conseil communal de Mohammedia

 
مختلفات

الأميرة لالة حسناء ترأس مجلس مؤسسة حماية البيئة


أوجار: الوزارة اتخذت مجموعة إجراءات للتصدي لظاهرة الاستيلاء على عقارات الغير


هل يعتبر وضع صاحب العمل لكاميرات المراقبة في أماكن العمل إجراء مشروعا قانونا


استقرار مناخ الأعمال يكرس مسار التنمية في الصحراء المغربية


تفاؤل بحضور الجزائر مفاوضات جنيف بين المغرب والبوليساريو


بلاغ الكونفدرالية المغربية لناشري الصحف الالكترونية حول الصحراء المغربية


الملك يترأس جلسة عمل لموضوع تأهيل قطاع التكوين المهني


الدارالبيضاء تحتضن في مابين 8 و14 نونبر الجاري 2018 الدورة الخامسة لمعرض كتاب الطفل والناشئة


البرلماني غيات يسائل الوزير بنعبد القادر عن قرار الحكومة الانفرادي والاستعجالي للحفاظ على “الساعة “


عبد الوافي الحراق يقوم بتشريح الجسم الصحفي تشريحا دقيقا لمن يرغب في استيعاب الدرس جيدا

 
تكنولوجيا

أحصل الآن على الوضع المظلم في الواتس آب بهذه الطريقة الجديدة !


واتساب يبدأ بعنونة الرسائل المعاد ارسالها بكلمة Forwarded

 
البحث بالموقع
 
أخبار الرياضة

المنتخب المغربي يواجه منتخب تونس وديا في هذا التاريخ


ريال مدريد يتعاقد مع نجم جديد لترميم الصفوف


الوداد يكتفي بالتعادل السلبي أمام النجم الساحلي التونسي بكأس زايد للأندية الأبطال


اجتماع فني لهيرفي رونار قبل موقعة مالاوي


200 مليون يورو من ريال مدريد لضم النجم السوبر


150 ألف درهم تكلفة معسكر الرجاء بالمحمدية


الفيفا يغرم المغرب بعد مباراة كأس العالم 2018

 
خدمات محمدية بريس
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»   القران الكريم

 
 

»  محمدية قران

 
 

»  مواعيد القطار

 
 

»  رحلات الطائرات

 
 

»  حالة الطقس بالمحمدية

 
 

»  اوقات الصلاة بالمحمدية

 
 

»  بورصة الدارالبيضاء

 
 

»  شاهد القناة الاولى

 
 

»  شاهد 2M

 
 

»  شاهد قناة الجزيرة

 
 

»  شاهد قناة العربية

 
 

»  شاهد البي بي سي

 
 

»  راديو أم كلثوم

 
 

»  إستمع للاذاعات المغربية

 
 

»   أرقام مفيدة

 
 

»  الدليل القانوني للجماعات المحلية

 
 

»  euro news

 
 

»  راديو سوا

 
 

»  النــــــظام الــــــــداخلي لجــــــماعة المــــــحمدية

 
 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة   تنويه  اعلن معنا  فريق العمل