للاتصال بمحمدية بريس الهاتف:23 46 83 61 06 - 0660063784         للمرة الرابعة.. الدار البيضاء و المحمدية تعيشان «يوم بدون سيارات»             قبل تناول حبوب منع الحمل تعرفوا على تأثيراتها الصحية            
صحتي

قبل تناول حبوب منع الحمل تعرفوا على تأثيراتها الصحية

 
إعلان
 
tv قناة محمدية بريس

حارس سيارات بالمحمدية متمسك منذ سنوات للقاء الملك


مواطنون بمدينة المحمدية يستنكرون الاهمال بمستشفى مولاي عبد الله


اتهامات خطيرة لأسرة امام مستشفى مولاي عبد الله بعد الاهمال الذي أدى لوفاة طفلهم بسبب الرشوة


Centre de conférence de l'acafe au siège social de la samir :imo 2020 conférence


احتفالية بمؤسسة كاليلي بالمحمدية بمناسبة تفوق التلاميذ في امتحانات الباكلوريا


احتفال Groupe Puissance Hamid بمناسبة النجاح الساحق لتلامذتها في امتحانات الباكلوريا


جهاز الدرك الملكي بالمحمدية يتعزز ب 8 سيارات وحافلة من طرف مجلس عمالة المحمدية


حضور جماهيري كثيف لحفل نهاية الموسم الدراسي لمجموعة مدارس رودان بمسرح المحمدية


المحمدية تشهد افتتاح L'Espadon du Parc أول واكبر مطعم للأكلات الاسبانية


Eco Cité Zenata. Une aire omnisports inaugurée


"مافيا الرمال" بالمغرب.. نصف حجم رمال البناء غير قانوني! ونموذج من المحمدية


عدنان ابراهيم رئيس اللجنة المؤقته للنادي الملكي للفروسية يكشف الغطاء على محاولة الاطاحة به


الاستاذ مصطفى حنين متحدثا عن المؤسسة الكبرى الجديدة التابعة لمجموعة بيطاغور بشارع الحسن الثاني


كونفدراليو المحمدية يطالبون بالإستئناف العاجل للإنتاج في “لاسامير” وبالشغل الكريم لأبناء المدينة


مؤسسة بيطاغوربالمحمدية تنظم يوما دراسيا حول علاقة الأستاذ بالتلميذ في جوانبها التربوية والقانونية


مجموعة مدارس بيطاغور بالمحمدية تفتح مؤسسة جديدة بحي لاكولين بالعالية


لعجب هذا عوتاني بالمحمدية..أب خرج بنتو من الحانوت ودعاها وعندها بنت معاقة


تشكيل مكتب جديد للنادي الملكي للفروسية بالشلالات رغم أنف الرئيس المعزول


برنامج : صوت الاحياء يسلط الضوء عن حي السعادة بالمحمدية

 
النشرة البريدية

 
 

الوزير الأول عباس الفاسي مطلوب للعدالة في قضية النجاة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 14 ماي 2011 الساعة 05 : 10


تخلف عباس الفاسي ومن معه، عن حضور أول جلسة محاكمة له في قضية" النجاة"، والتي كانت مقررة في بداية الشهر الماضي، ولم يحضر سوى دفاعه الذي  طالب بتأخير الجلسة، نظرا للمهام التي يقوم بها عباس الفاسي كوزير أول، حيث تعذر حضوره إلى المحكمة الابتدائية بالدار البيضاء، مما أجج غضب 30 ألف من ضحايا هذه الفضيحة، التي لم يشهد المغرب مثيلا لها منذ الاستقلال.        


 

وتعود تفاصيل هذه القضية  إلى ثماني سنوات خلت، عندما أعلنت شركة إماراتية، مجهولة الهوية والمقر الاجتماعي  وبتواطؤ مع بعض أطر ومسؤولي الوكالة الوطنية للتشغيل وإنعاش الكفاءات، إلى إعلان دولي من أجل تشغيل عشرات ا الآلاف من المغاربة في المراكب العائمة في أعالي البحار، حيث تم توجيه الراغبين في الشغل إلى مصحة طبيبة بالدار البيضاء لإستكمال ملفهم الطبي، و نزل الكنز من السماء على هذه المصحة دون غيرها، والتي يديرها شخص مقرب جدا من عباس الفاسي، وزير التشغيل آنذاك، والوزير الأول حاليا. مما أدر على هذه المصحة وعائلة الفاسي الملايير من السنتيمات، استخلصها الفاعلون، من خبز ودم وجهد،  عائلات فقيرة لا حول لها ولا قوة.


 

 وعادت قضية النجاة لتلقي بظلالها هذه الأيام، خصوصا بعدما أمر وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بالدار البيضاء بإحالة الملف على هيئة القضاء في احترام تام لاستقلالية القضاء، وغير مبال بسلطة الوزير الأول الذي يحاكم مثله كمثل أي وزير أول في باقي الدولة المتقدمة.


 

 ويذكر أن الملف ظل يراوح مكانه في وزارة العدل لأزيد من 8 سنوات، ومن المتوقع، أن تعصف المتابعة  بالعديد من الشخصيات السياسية، و النقابية و الأطر الطبية المعروفة، خصوصا التي اشتغلت بالمصحة المعلومة، وبعض النافذين الحزبيين الذين كانوا على علاقة بهم، وبعض الموظفين بالوكالة الوطنية للتشغيل وإنعاش الكفاءات.


 

و تفيد المعطيات الأولية أن هناك تلاعبا خطيرا بأرقام المرشحين الذين كانت الشركة الوهمية الإماراتية " النجاة" ترغب في تشغيلهم على متن مراكبها العائمة في أعالي البحار، حيث كان العدد المقترح هو 5000 شخص، وتحول الرقم بقدرة قادر إلى 30.000 منصب.

 


من جهة أخرى ، ينتظر أن تتوسع دائرة المتابعين في القضية ، سيما أن عددا من الضحايا يعتزمون إقامة" دعوى مباشرة" حسب المادة 7 من قانون المسطرة الجنائية التي تنص على أنه يرجع الحق في إقامة الدعوى المدنية للتعويض عن الضرر الناتج عن جناية أو جنحة أو مخالفة، لكل من تعرض شخصياً لضرر جسماني أو مادي أو معنوي تسببت فيه الجريمة مباشرة. كما تشير المادة 8 من القانون نفسه إلى أنه يمكن أن تقام الدعوى المدنية ضد الفاعلين الأصليين أو المساهمين أو المشاركين في ارتكاب الجريمة، وضد ورثتهم أو الأشخاص المسؤولين مدنياً عنهم.


 

هل هي بداية انفتاح ديمقراطي في المغرب، يتابع فيه الوزير الأول إذا كان متورطا في قضية النجاة، أم أن نفوذ حزب الإستقلال سوف يعيد المغرب الى سنوات جبر الخواطر، و التسامح في الأمور التي لايجوز التسامح بشأنها.

 

 







 

 

 

 

 

http://www.m9c.net/uploads/15535180561.jpg

 

 

 
 
...

             

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اختفاء صفحات في فيسبوك تدعو لـ"انتفاضة فلسطينية ثالثة"

نصيحة للحكام والشعوب والعلماء من الشيخ د.معاذ سعيد حوّى

المالكي يحكي عن تجربة (الأوهام) في حكومة التناوب على الطريقة المغربية

أي إصلاح دستوري للمغرب الديمقراطي الحداثي ؟

الكونفدرالية الديمقراطية للشغل تقرر الجواب كتابة على عرض الحكومة بخصوص مطالب الطبقة العاملة

الاتحاد العام للشغالين بالمغرب يقترح حذف المجلس الوزاري والاحتفاظ بمجلس الحكومة

خطة أمنية جزائرية لمواجهة تداعيات الوضع في ليبيا

تقرير يفضح بالأسماء والأرقام ناهبي ثروة المغرب

تعديل الدستور لم يكن مطلبا شبابيا

مدلسي لا يستبعد فتح الحدود البرية مع المغرب

المالكي يحكي عن تجربة (الأوهام) في حكومة التناوب على الطريقة المغربية

تقرير يفضح بالأسماء والأرقام ناهبي ثروة المغرب

الوزير الأول عباس الفاسي مطلوب للعدالة في قضية النجاة

الزيادة في الحد الأدنى للأجر ابتداء من فاتح يوليوز

كيف يفكر شباب حركة 20 فبراير في الإصلاحات السياسية؟

جامعة الغرف المهنية تنتقد توظيفات عباس الفاسي

عباس الفاسي يحاول رص أغلبيته لمواجهة تسونامي التغيير

بعد التصويت على الدستور،الأحزاب تتسابق على رئاسة الحكومة

25مدير مؤسسة يكلف الدولة 25 مليار سنتيم سنويا

هل سيستغل عباس صلاحياته كرئيس للوزراء من أجل تعيين رؤساء على المفتشيات و الهيئات





 
لكِ

دراسة..الثلاثينات هو العمر المناسب لإنجاب أطفال أذكياء!

 
إعلان
 
اخبار المحمدية

للمرة الرابعة.. الدار البيضاء و المحمدية تعيشان «يوم بدون سيارات»


مصفاة النفط الوحيدة في المغرب تبحث عن منقذ


سعد الدين العثماني مطلوب للمحاسبة بالمحمدية


لهذا السبب ..رؤساء بعض الجمعيات بالمحمدية في ضيافة سعد الدين العثماني باقامته بالرباط


الحاج لحلو أمين مال الجمعية الخيرية الاسلامية يقدم استقالته لدى الرئيس هشام ايت منا


تضرر الصبار بمنطقة «المجدبة» بتراب المحمدية يوجع عدد كبير من المزارعين


لاعب اتحاد المحمدية السابق آمحمد الدرداكي يعاني في صمت فهل من التفاتة


تفكيك عصابة إجرامية روعت ساكنة المحمدية ونواحيها


بلاغ صحفي حول الدورة الأولى للمهرجان الوطني لتلاقح الثقافات بعين حرودة

 
مختلفات

جمعية فرح للتربية و الثقافة و الفنون تنظم المهرجان الأول لإبداعات سينما التلميذ


أول شاطئ بلا تدخين في اليونان


الكونفدرالية المغربية لناشري الصحف والاعلام الالكتروني تتقدم بمشروع قانون خاص بالصحافة الالكترونية


وقفة إحتجاجية أمام البرلمان بالرباط في ظل غياب أية إستراتيجية مندمجة لدعم وتأهيل الصحافة الإلكترونية


للمرة الثانية في 2019.. عطل مفاجئ في «فيس بوك» و«انستجرام» و«واتساب»

 
تكنولوجيا

"من اليوم ماكاينش اللي يدخلك لكروب بزز ".. تعرف على أحدث خاصية لـ"واتس آب"


الفرق بين جالكسي اس 10 بلس و جالكسي نوت 9

 
خدمات محمدية بريس
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»   القران الكريم

 
 

»  مواعيد القطار

 
 

»  رحلات الطائرات

 
 

»  حالة الطقس بالمحمدية

 
 

»  اوقات الصلاة بالمحمدية

 
 

»  بورصة الدارالبيضاء

 
 

»  شاهد القناة الاولى

 
 

»  شاهد 2M

 
 

»  شاهد قناة الجزيرة

 
 

»  شاهد قناة العربية

 
 

»  شاهد bbc

 
 

»  البث المباشر لسكاي نيوز عربية

 
 

»  إستمع للاذاعات المغربية

 
 

»   أرقام مفيدة

 
 

»  الدليل القانوني للجماعات المحلية

 
 

»  euro news

 
 

»  راديو سوا

 
 

»  النــــــظام الــــــــداخلي لجــــــماعة المــــــحمدية

 
 
البحث بالموقع
 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة   تنويه  اعلن معنا  فريق العمل