للاتصال بمحمدية بريس الهاتف:23 46 83 61 06 - 0660063784         منخرطون بودادية سكنية بالمنصورية يطالبون بحل سريع لاستلام شققهم             بعد انتخاب رئيسة المحمدية.. منتخبون يجرون السلطات والأعضاء للقضاء            
صحتي

تمارين اليوجا لتخفيف آلام الظهر

 
tv قناة محمدية بريس

منخرطون بودادية سكنية بالمنصورية يطالبون بحل سريع لاستلام شققهم


برنامج ضيف خاص مع الفاعل الجمعوي بجهة سوس ماسة درعة الحاج ابراهيم أفوعار


علي سالم الشكاف عامل عمالة المحمدية يشرف على عملية غرس الاشجار بغابة واد المالح


السيد العامل يتدخل لدى الجهات المعنية لحل مشكل تأخر صرف رواتب وأجور موظفي جماعة المحمدية


مرشح “الأحرار” يكشف تفاصيل “الاعتداء” عليه خلال انتخابات مجلس المحمدية


ايمان صابر تفوزر برآسة المجلس الجماعي للمحمدية كأول إمرأة تحضى بشرفه في تاريخ المحمدية


جمعية الشؤون الاجتماعية لمستخدمي بلدية المحمدية تقتني من ماليتها سيارتين نفعيتين


"غياب النصاب" يؤجل انتخاب رئيس بلدية المحمدية


التوفيق وزير الاوقاف والشؤون الاسلامية يترأس بعمالة المحمدية حفل تنصيب رئيس المجلس العلمي الجديد


Fête de fin d’année au Groupe scolaire vivaldi


إقامات نور(لمجموعة علالي) تفتتح عملية المبيعات لمشروعها السكني الاجتماعي المتميز ببني يخلف


توافق كبير لترأس العطواني الجماعة وسط تصويت منافسته لصالحه واستبعاد مزواري من رئاسة مجلس العمالة


الاستاذ مصطفى حنين مدير مجموعة مدارس بيطاغور يقيم مأدبة عشاء للمعزين على إثر وفاة الفقيد والده


المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية بعمالة المحمدية.. ترسيخ لقيم العدالة الاجتماعية وال


تحقيق صحفي من محمدية بريس لودادية puerto banus بعد حصولها على رخصة التسليم النهائي


الودادية السكنية ” puerto banus”بالمنصورية تحصل على رخصة التسليم النهائي وسط فرحة المنخرطين


من جديد بالمحمدية ..العثور على عظام وجماجمم مجهولة بشارع الحسن الثاني


مدير عام شركة كتبية يفتتح أكبر قاعة في رياضة الجيدو بطموح تأسيس نادي كبير يتنافس في البطولة الوطنية


حلقة جديدة من برنامج حديث الساعة ماذا بعد حكم المحكمة بعزل عنترة؟


عشيةالنطق بالحكم:عنترة يتهم طرفا خارج المجلس مدبرا للانقلاب والبقالي يقول:الرئيس القادم من العدالة


جمعية مساندة مرضى السكري بالمحمدية تنظم خرجة ترفيه لمنخرطيها من الاطفال بأحد المنتزهات الجميلة


برنامج : سوس نيوز حول المشاكل العديدة التي تتخبط فيها منطقة سوس ماسة درعة


المدير الاقليمي لوزارة التربية الوطنية بإقليم المحمدية يترأس الاحتفال باليوم الوطني للتعاون المدرسي


بادرة رائعة :شركة كتبية تشرف على صيانة المساحات الخضراء والحدائق بمدينة الزهور المحمدية


برلماني للرباح: “سامير” من ستوفر الأمن الطاقي وليست “الساعة الإضافية”


فقرة موضة : محمدية بريس تستعرض لكم : Collection mode exclusive : "Capes Mylyli"


وزارة الإتصال تتراجع عن " الملاءمة "في حق الجرائد المتوفرة على وصولات قانونية صادرة عن وكلاء الملك


عامل عمالة المحمدية يترأس حفل توزيع الجوائز على الفائزين في البطولة الاقليمية للعدو الريفي


جمعية نصر فضالة تنظم حفلا ترفيهيا للاطفال بمناسبة عيد المولد النبوي وتكرم رجال الحي وحارس الشباب


علي سالم الشكاف عامل عمالة المحمدية يترأس مراسيم تحية العلم الوطني في ذكرى عيد الاستقلال


جمعية مساندة مرضى السكري بالمحمدية تنظم نشاطا طبيا يصادف اليوم العالمي لداء السكري


خطيـــر .. العثور على رأس حمار في مدينة المحمدية


نشرة اخبار محمدية بريس وعنوانها البارز: التصويت بالاجماع على رفض ميزانية الجماعة

 
النشرة البريدية

 
 

نريد إجراءات مادية.. لا إشارات إحسانية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 14 يناير 2012 الساعة 09 : 09



"ابعثوا لنا بلائحة الأشياء التي تحتاجونها، سوف نشرح لكم كيف تستغنون عنها" كولوش

يصح لنا القول إن حكومة بنكيران تعاني من عقدة سريرية، يمكن أن نصطلح عليها "عقدة استفحال الذكورة"، ففي الوقت الذي نصَّ الدستور على مبدأ المناصفة، وارتفعت نسبة تمثيلية المرأة في المؤسسة التشريعية المنتخبة يوم 25 نونبر الماضي إلى 67 نائبة برلمانية، لم يتضمن الفريق الحكومي الذي شكله عبد الإله بنكيران سوى امرأة يتيمة ضمن 30 ذكرا، والمذهل في الأمر أن الحزب المحافظ هو من تقدم بحقيبة نسائية، أما أحزابنا الحداثية فلم تجد من نسائها من تستحق منصب وزيرة!

بنكيران الذي حكى للصحافيين قضية عناق المرأة له التي تم تداولها على نطاق واسع، وقال مازحاً: "تكايسوا علينا ألعيالات"، بدا حذرا من السقوط كل أسبوع في شرك النساء، فزاد من هرمونات الذكورة في جسد حكومته.. ليس هذا فقط ما يعكس العقدة السريرية لحكومة بنكيران، أقصد "عقده استفحال الذكورة"، بل حتى في شكل الحقيبة التي تم إسنادها للوزيرة اليتيمة، وهي الأسرة والتضامن والشؤون الاجتماعية، حيث يتم تكريس التقسيم التقليدي للعمل الذي ابتدأ مع نزهة الصقلي، يمكن القول إن حقيبة الأسرة والتضامن هي أشبه بمطبخ حكومة الذكور، فالمرأة لا تصلح إلا للتربية والإنجاب والطبخ والسهر على شؤون الأسرة، ويعكس الموقع الذي وُضعت فيه الوزيرة بسيمة حقاوي لحظة تنصيب الحكومة من طرف الملك، الموقع الذي تضع فيه حكومة بنكيران قضايا المرأة، بل إن هذه المرأة اليتيمة تبدو مُصابة بدورها بداء "استفحال الذكورة"، إذ لم يمض على تنصيبها أسبوع كامل حتى صرَّحت بأنها ضد رفع القيود وباقي التحفظات التي أبدتها الدولة المغربية على اتفاقية رفع جميع أشكال التمييز ضد المرأة، وهذا ما سيرفع من نسبة ذكورية حكومة عبد الإله بنكيران!

ليس هذا هو الداء الوحيد، الذي تعاني منه حكومة بنكيران، إذ أبرزت الإشارات الأولى التي أطلقها وزراء العدالة والتنمية خاصة، أن هذا الفريق الحكومي يعاني مما يطلق عليه المحللون النفسانيون بـ "الاستعراضية" أو حب الظهور والاستعلاء ليس عبر الاستهلاك أو الإفراط في وسائل الرفاه المادي لإبراز تفوقهم وتميزهم عن الآخرين، بل عبر التميز برفض هذه المظاهر التي هي في المجال الوزاري لا تعد وسائل رفاه وتميز، لذلك نرى كيف تحوَّل وزراء بنكيران إلى استعراضيين حتى بنبذهم لوسائل حب الظهور المعتادة..

وزير يعلن أنه لن يغير رقم هاتفه المحمول، وزير يرفع من أجور عاملات النظافة وآخرون يعلنون أنهم لن يستعملوا سيارات الدولة، ووزير صديق يعمم المصعد الخاص به على جميع العاملين بالوزارة، وآخر يؤكد أنه لن يغير الشقة التي يكتريها.. لكن كل هذا تم ليس في السر، بل تحت أضواء الإعلام وأجهزته اللاقطة، أي أن الأمر يتعلق برسائل سياسية، لا يُمكن لأي امرئ أن يطعن في النزاهة والتعفف المفترض في حزب يعتمد على مرجعية دينية وظل سنين في كرسي المعارضة، كما لا يحسن بنا أن نُسقط الطائرة في الحديقة ونعتبر أن ما قام به وزراء حكومة بنكيران يحمل طابع الشعبوية، إن الأمر أشبه بوضع العربة أمام الحصان، إذ هذه الإجراءات نفسها أتوقع أنه كان سيقوم بها محمد الساسي ومحمد مجاهد وبن سعيد آيت يدر وحسن طارق وعبد الهادي خيرات وعبد الحميد جماهري.. لو صعدوا إلى الحكومة، وهو سلوك غير مستغرب منهم أبدا، لكن العبرة هو أن تكون هذه الإشارات مقصودة لذاتها أو لتعزيز موقف حزب العدالة والتنمية في الخريطة السياسية في أفق الانتخابات القادمة الجماعية أولا...

ولا يمكن الوقوف عند مظاهر الاستعراض عبر نبذ استعمال الوسائل المعتادة في التسيير المؤسساتي، فالمغاربة لن تمسهم مثل هذه الإجراءات إلا في شقها الرمزي الذي لا يُعمر طويلا، فنحن لسنا في حاجة إلى إشارات الإحسان، لأن مقياس تقدم الأمم في سلم التنمية والديمقراطية مبني ليس على التعفف ومقاومة المسؤولين لوسائل الإغراء المادي فقط، بل على مؤشرات ملموسة منها ضمان الصحة والتعليم للجميع، تحقيق الاستقرار الاجتماعي من خلال تنشيط الدورة الاقتصادية وجلب الاستثمار وتحصين المال العمومي ليس بالسُّبحة والتعاويذ، بل بإجراءات قانونية تضمن النزاهة والشفافية، وهنا لا يمكن للمرء إلا أن يحيي مصداقية تصريح وزراء العدالة والتنمية بممتلكاتهم، لكن سيكون هذا الإجراء فارغاً من المعنى إذا لم يغيروا القانون القائم كما تطالب بذلك كل منظمات الشفافية وحماية المال العام، وأن يقدموا في نهاية تحملهم مسؤوليات الحكم تصريحا بممتلكاتهم أمام العموم، لنعرف هل لا زال الإخوة سيأكلون الوجبات البسيطة في المطاعم الشعبية أم لا.

نعتبر أن تصويت المغاربة على العدالة والتنمية فيه إشارة قوية يجب ألا تضيع، وعلى وزراء حكومة بنكيران أن يكفوا عن طهي الحصى في طنجرة ماء لإلهاء بطوننا الفارغة، نريد ما ينفع الناس الذي سيمكث في الأرض، أما الاستعراض لوحده فسيذهب جفاء..

عبد العزيز كوكاس






 

 

 

 

 

 


 

 

 

 

 
 
...

             

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الملكية والأحزاب في المغرب مقاربة السياسة الحزبية للملكية

متى يخرج المسرح العربي من أزمة النص ؟

...ويستمر الاحتجاج بالمحمدية لأجل دعم حركة 20 فبراير

خطة أمنية جزائرية لمواجهة تداعيات الوضع في ليبيا

البوليساريو" تحاول إلغاء برمجة فيلم وثائقي حول العبودية بتندوف

مطالب بفتح تحقيق في مآل بقع أرضية بالمحمدية

متابعة/ شباب 20 فبراير بالمحمدية ينظمون مسيرة سلمية شعبية مطالبين بالتغيير

اعتداءات مراكش .. لمصلحة من ؟

ضحايا السياسة في بلاد لا سياسة فيها

توقيف مغربي بألمانيا كان يخطط لتنفيذ عملية إرهابية خطيرة

نريد إجراءات مادية.. لا إشارات إحسانية

100 يوم لا تكفي لمحاسبة بنكيران

لوائح المستفيدون من الريع أمام الملأ... ماذا بعد؟

حزب المصباح غير مرتاح بعد تزايد عدد المستقيلين من الحزب الاسلامي

التعليم بالمغرب.. أين المفر؟؟





 
لكِ

مارسي الرياضة خلال الدورة الشهرية

 
إعلان
 
اخبار المحمدية

بعد انتخاب رئيسة المحمدية.. منتخبون يجرون السلطات والأعضاء للقضاء


العطواني ينفي طعنه في رئاسة صبير لبلدية المحمدية


اسم وخبر : الجبهة النقابية لشركة « سامير » تراسل الحكومة لاستئناف الإنتاج


فريق حزب الإتحاد الإشتراكي بالمحمدية يعقد اجتماعا هاما وسط غياب كاتبه الاقليمي مهدي مزواري


Le PJD succède au PJD à la tête du Conseil communal de Mohammedia


واقعة الاعتداء على العطواني في وسائل الاعلام:تساؤلات عن غياب الاطمئنان عن صحته من اعضاء الحزب


UNE FEMME ÉLUE À LA TÊTE DE LA MAIRIE DE MOHAMMEDIA


Imane Sbiyer, nouvelle présidente de la commune de Mohammedia


”واقعة المحمدية الإنتخابية توضح ضياع المشروع الاتحادي و تيهان قياداته السياسية“

 
مختلفات

الأميرة لالة حسناء ترأس مجلس مؤسسة حماية البيئة


أوجار: الوزارة اتخذت مجموعة إجراءات للتصدي لظاهرة الاستيلاء على عقارات الغير


هل يعتبر وضع صاحب العمل لكاميرات المراقبة في أماكن العمل إجراء مشروعا قانونا


استقرار مناخ الأعمال يكرس مسار التنمية في الصحراء المغربية


تفاؤل بحضور الجزائر مفاوضات جنيف بين المغرب والبوليساريو


بلاغ الكونفدرالية المغربية لناشري الصحف الالكترونية حول الصحراء المغربية


الملك يترأس جلسة عمل لموضوع تأهيل قطاع التكوين المهني


الدارالبيضاء تحتضن في مابين 8 و14 نونبر الجاري 2018 الدورة الخامسة لمعرض كتاب الطفل والناشئة


البرلماني غيات يسائل الوزير بنعبد القادر عن قرار الحكومة الانفرادي والاستعجالي للحفاظ على “الساعة “


عبد الوافي الحراق يقوم بتشريح الجسم الصحفي تشريحا دقيقا لمن يرغب في استيعاب الدرس جيدا

 
تكنولوجيا

أحصل الآن على الوضع المظلم في الواتس آب بهذه الطريقة الجديدة !


واتساب يبدأ بعنونة الرسائل المعاد ارسالها بكلمة Forwarded

 
البحث بالموقع
 
أخبار الرياضة

المنتخب المغربي يواجه منتخب تونس وديا في هذا التاريخ


ريال مدريد يتعاقد مع نجم جديد لترميم الصفوف


الوداد يكتفي بالتعادل السلبي أمام النجم الساحلي التونسي بكأس زايد للأندية الأبطال


اجتماع فني لهيرفي رونار قبل موقعة مالاوي


200 مليون يورو من ريال مدريد لضم النجم السوبر


150 ألف درهم تكلفة معسكر الرجاء بالمحمدية


الفيفا يغرم المغرب بعد مباراة كأس العالم 2018

 
خدمات محمدية بريس
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»   القران الكريم

 
 

»  محمدية قران

 
 

»  مواعيد القطار

 
 

»  رحلات الطائرات

 
 

»  حالة الطقس بالمحمدية

 
 

»  اوقات الصلاة بالمحمدية

 
 

»  بورصة الدارالبيضاء

 
 

»  شاهد القناة الاولى

 
 

»  شاهد 2M

 
 

»  شاهد قناة الجزيرة

 
 

»  شاهد قناة العربية

 
 

»  شاهد البي بي سي

 
 

»  راديو أم كلثوم

 
 

»  إستمع للاذاعات المغربية

 
 

»   أرقام مفيدة

 
 

»  الدليل القانوني للجماعات المحلية

 
 

»  euro news

 
 

»  راديو سوا

 
 

»  النــــــظام الــــــــداخلي لجــــــماعة المــــــحمدية

 
 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة   تنويه  اعلن معنا  فريق العمل