للاتصال بمحمدية بريس الهاتف:23 46 83 61 06 - 0523316047         الآلة الحاسبة.. الورم القاتل             الحكومة تفرض ضريبة إضافية على الأدوية            

باطما ترد على شائعات خلافها مع

باطما ترد على شائعات خلافها مع زوجها بصور من العراق ~...

الداودي: سعر قنينة الغاز سيرتفع

الداودي: سعر قنينة الغاز سيرتفع وإذا لم يستطع الفقراء سنؤديه بدلا عنهم~...

العثماني وكأس العالم 2026

العثماني: الحكومة مجندة لدعم ترشيح المغرب لاحتضان كأس العالم 2026~...




tv قناة محمدية بريس

تعزيزات أمنية استثنائية لـ " كلاسيكو " الجيش والرجاء


المحمدية تشهد افتتاح مدرسة الزمراني لتعليم السياقة


مجموعة كتبية برئاسة الحاج الطاهر بيمزاغ تتولى اعادة تهيئة ساحة قصبة المحمدية


Mohammedia accueille son premier hôtel Ibis


في جو مهيب و جمع غفير.. شيعت جنازة المرحوم رشيد برادة صهر السيد هشام أيت منا


مدرسة تعليم السياقة الزمراني تدعو الجميع حضور حفل افتتاحها صباح غد الثلاثاء


شوهة المجلس البلدي للمحمدية برئاسة حسن عنتنرة ، هذه المرة بخصوص غياب دوشات بملعب العالية


والد زوجة السيد هشام ايت منا في ذمة الله


الشباب تنتصر على وداد صفرو وتسير بخطى ثابتة برئاسة رئيس الفريق السيد هشام أيت منا لأجل الصعود


ويتواصل غليان موظفي وموظفات جماعة المحمدية ضد الشطط الاداري ورئيس المجلس عنترة خارج التغطية


استمعوا لاول حلقة من برنامج : قالت الصحافة


الحاج أحمد فرس يطالب عبر مكالمة هاتفية لمحمدية بريس عدم تنظيم أي وقفة تضامنة حول ماوقع بالمنصة الش


أحمد فرس صاحب الكرة الذهبية وعسيلة يتم طردهما من المنصة الشرفية وحرمانهما من متابعة نهائي الشان


جمعية تجار المحمدية تستقبل طالبات جمعية الطالبة أنزي احدى دوائر مدينة تيزنيت


وقفة احتجاجية حاشدة لموظفات وموظفي جماعة المحمدية داخل المجلس البلدي


هاذي عوتاني جديدة..فرحاني نائبة رئيس جماعة المحمدية تتهم7موظفين بالمسرح بإكتراء غرفه لامتهان الدعارة


الوضعية المزرية بجماعة المحمدية تجبر موظفي الجماعة تنظيم وقفة احتجاجية ضد الشطط وسوء التذبير


سعد الدين العثماني يحل حزب العدالة والتنمية باقليم المحمدية


مكتبيين نقابيين بجماعة المحمدية يوجهان رسالة احتجاج حادة للرئيس ضد تعسفات قسم الموارد البشرية


دعم هام لمجموعة مفضلGroupe Mfadel للسباق الوطني للدراجات الذي نظم بالمحمدية


إطلاق سراح رئيسة جماعة اولاد الطوالع ورئيس جماعة الفضالات ومحاميهما يوكد تم طي الملف وكأن شيئا لم يك


حسبان رئيس الرجاء يظهر في صور جمعته بين هشام ايت منا ومزواري مشجعا البارسا بملعب الكامب نو


توضيح بخصوص القضية الأخلاقية لرئيس جامعتي الطوالع والفضالات ونقاش مفتوح


إيقاف مسؤولين كبيرين ينحدران من اقليم بن سليمان بتهمة الخيانة الزوجية بحي الوفا بالمحمدية


مونديال 2026.. المغرب يكشف عن الهوية البصرية لملف ترشحه~


المحكمة “تطعن” في عروض شراء “لاسامير” وتعتبرها غير جدية.. وعروض جديدة ستقدم

 
النشرة البريدية

 
 

المغرب: كفايات التدريس وتدريس الكفايات آليات التحصيل ومعايير التقويم


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 05 ماي 2011 الساعة 50 : 18


تهدف هذه الورقة إلى تقديم كتاب من أهم الكتب التي أغنت المكتبة المغربية التربوية،  في الدراسات الحديثة و البحث العلمي في واقع المنظومة التربوية المغربية ، في إطار التطلع إلى إصلاح تربوي شامل لجميع مكونات المنظومة التربوية وتحديث وتحديد الإجراءات الكفيلة بإرساء وتعميم  مدرسة جديدة ، في مستوى تطلع المغاربة .

وهو "كتاب كفايات التدريس وتدريس الكفايات" سلسلة دراسات تربوية ، للباحثة التربوية الدكتورة فاطمة حسيني ، مطبعة النجاح الدارالبيضاء ، الطبعة الأولى ،2005 ،  في 160صفحة ، وهو عبارة عن مقدمة وأربعة فصول وخاتمة ، ناقشت فيها الباحثة  القضايا ة الراهنة للتعليم والتدريس في بلادنا .حيث شخصت واقع المنظومة التربوية في المغرب في المقدمة  ، وبينت دواعي الإصلاح ، كما بينت المرجعيات المختلفة التي يستند إليها ،إذ ينم واقع الممارسة التربوية عن قصور النظام السابق ، ويتجلى ذلك في المظاهر التالية :

·         تدني مستوى التعليم وضعف مردو ديته .

·         ارتفاع نسب التسرب والرسوب .

·         تركيز المناهج الدراسية على الحفظ والاسترجاع .

·         ضعف كفاية التعليم والتعلم المرتبطة بنقص الوسائل البيداغوجية مع عدم تكوين المدرسين تكوينا مناسبا .

وتذكر أن الإصلاح التربوي يستند إلى مرجعيات متباينة  منها :

نظام التعليم الأساسي ، إستراتيجيتة ، كما جاء في التصريح الوزاري : 22  أبريل 1985. وتبني مدخل الكفايات الـــذي يهتم بتنــــمية جميع جوانب شخصية المتعلم بشكل متكامل ومتوازن من خــــــلال تنمية قدراته ، وتطوير مهاراته وقيمه واتجاهاته ، وهو اختيار بيداغوجي يتم ضمن وضعية تربوية أو تعليمية – تعلمية ، وانجاز مهمات تتطلبها الوضـــعية . والإشارة إلى النظريات الحديــثة في المجال مع اختلاف مرجعياتها الفلسفية  ، كما تؤكد على فاعلية التعلم ومرجعياته ، وعلى فاعلية المتعلم ومحوريته في العملية ، و كذا على ربط الأنشطة التعليمية- التعلمية بالإستراتيجية التقويمية كخطة منهجية منفتحة على كفاية التعلم وكفاية التدريس ، والتي من أهم أساسياتها :

·         تخصيص الوقت الكافي للتعلم .

·         مراعاة إيقاع التعلم .

·         التدريب الكافي .

·         التدخل الديداكتيكي المناسب .

وتتناول الباحثة في الفصل الأول من الكتاب تحت عنوان  "الجهاز ألمفاهيمي"  المفاهيم التربوية  بالتحديد والتمحيص ، مثل : المهارة ، القدرة ، الكفاية ، وترصد العلاقات بين الكفايات وبناء المناهج ، والكفايات والقيم ، وتبين الشروط  التي يجب أن تتوفر في وسائل التعليم الفعال ومقتضياته، ثم الأداء والانـجاز، والتدريس . وترى أن المهارة اللغوية والمهارة التواصلية هي جهاز لعمـــلة واحدة ، إذ لا تتحقق الثانية إلا بتحقق الأولى . أما القدرة فهي الاستطاعة ، وهي تَخْصيص للمهارة في مستوى الأداء، وتصـــــبح المهارة بهذا المعنى مجموعة من القدرات المنتظمة يستدعي التمكن منها وأداؤها معايير التحكم المحددة ، وتنحو هنا نحو وضعيات جديدة ، واختيار وسائل و أ دوات وآليات ومعارف كفيلة بتحقيق القصد والغاية .وللمهارة مظهران : مظهر داخلي مرتبط بالعمليات العقلية والنفسية . ومظهر خارجي هو الأداء ، ويتم التمكن من المهارة عبر المراحل التالية : مرحلة تلقي الخبرة ، ومرحلة تراكمها ، ومرحلة إتقان أدائها ، ومرحلة إنتاج وإبداع خبرات جديدة .

أما الكفاية ،  فهي أداء العمل بجد وإتقان ولها علاقة وطيدة ببناء المناهج ، وتشير الباحثة في هذا الصدد إلى أنواع الكفايات : الكفاية الإستراتيجية ، والكفاية التواصلية ، والكفاية المنهجية والكفاية الثقافية ، والكفاية التكنولوجية. كما تشير إلى علاقة الكفاية بالقيم وارتباطها بالمستوى الوجداني الانفعالي .

أما الأداء والانجاز : فهو تحقيق مهمة أو هدف معين عبر أنشطة تُظهر مدى تمكن التلميذ من تحصيل المعارف و المهارات مع القدرة على أدائها بإتقان ، والمؤشر إلى ذلك هو سلسلة من الأفعال القابلة للملاحظة والقياس .

التدريس :هو عملية تعلم تتوسل بالطرق و الأدوات ، والأساليب التي من شأنها أن تمكن المتعلم من المعارف والقدرات والمهارات والكفايات والقيم المستهدفة في مواد التعليم ، وتشمل مجموعة تقنيات يجب التحكم فيها ، وبذلك يستدعي إستراتيجية ، وتـــدابير وإجراءات ، من فعل التخطيط والتنظيم واتخاذ القرارات قصد تحقيق الأهداف المسطرة .

وفي الفصل الثاني ، تتناول الباحثة مرجعيات ومصادر اشتقاق المهارات وتحصيلها ، وتشير في حقل البيداغوجيا إلى الارتباط العضوي بين الكفايات وتقويمها ، وذلك عن طريق مجموعة من البيداغوجيات منها :

·         بيداغوجيا التحكم التي تسعى إلى تجويد وتطوير أساليب التدريس والتقويم.

·         البيداغوجيا الفارقية التي تراعي الفروق الفردية ، وتبحث عن آليات جديدة في التدريس ، وتنويع أساليب التدخل .

·         بيداغوجيا العقد التي تقوم على مبدأ التعاقد بين المدرس ومتعلميه حول المهام والأنشطة (وفق مراحل محددة ).

·         بيداغوجيا التقويم : وهي تعنى بتطوير وتيرة التعلم لدى المتعلمين ، وبتوجيه التعلم وتصحيح مساره.

·         بيداغوجيا الدعم : هي إجراء يتلو التقويم لتجاوز التعثرات والصعوبات .

·         إستراتيجية التعليم والتعلم باعتماد مدخل الكفايات في التدريس .

وتذهب إلى أن حقل الديداكتيك يحيل على كل :

·         ما هو منظم بغرض التعلم

·         ما يتعلق بتخطيط التعليم

·         ما يساعد على التعليم والتعلم ويسهله .

وتستحضر الباحثة في هذا الحقل  مصنف بلوم ، المقولات وتخصيصها وقدراتها ، ومصنف داينو قصد تحديد أهم العمليات والأنشطة وتفاعلاتها . و تجعل لآليات التحصيل مستويين : مستوى تعليمي يستهدف المعايير ومعادلاتها الإنجازية . أما الإجراءات العملية لتدريس المهارات، فترصدها في إجراءاتها ومؤشراتها على مستوى تعليمها ومعاييرها ومعادلاتها العملية على مستوى تعلمها. وتقر تحديد الباحثين متطلبات وشروط الحذق في تحصيل المهارات وانجازها في : الممارسة والتكرار بفهم ، حيث يعتبر الفهم مدخلا رئيسيا لهذا التحصيل فتكون عملية الفهم كشفا عن المعطيات الحدسية التي يستضمرها المتعلم ليحوّلها إلى مدركات فضلا عن الشروح والاستبدالات التركيبية والأسلوبية لنص ما . وفي توجيه المتعلم إلى تمكينه من المعارف المختلفة ، ومن توسيع مداركه وبناء شخصيته ، ومن شحذ خياله والانفتاح على عوامل متنوعة ، وفي تمكينه من الانفتاح على الاتجاهات والمواقف والثقافات الإنسانية كما تجعله يتشبع بالمبادئ والقيم السامية .ويتمثل دور المدرس في التوجيه ، في توجيه نظر المتعلمين إلى نواحي القوة والضعف وتعريفهم بأفضل أساليب الأداء، وذلك من خلال : أسس ومقتضيات تدريس المهارات الذي يتطلب شروطا وضوابط تمكن من تحصيل المهارات وتناميها بشكل تفاعلي ، يتأسس على : التعلم المبني على الفهم ، وعلى التعلم الإجرائي الذي يمكن من الإجراءات التي تساعد على الإلمام بمادة التعلم  ، مع تقديم دليل القدوة بتقويم مستمر لإنجازات المتعلم ، وتوجيهه الدائم إلى تجاوز مظاهر القصور . وتؤكد الباحثة على أهمية التحفيز والتعزيز ، إذ يعتبر التحفيز من الشروط الأساسية لتحقيق تعلم فعال ، فهو يعزز التعلم وتقدمه الملموس ، ويخضع تحفيز التعلم إلى استراتيجيات ، كما ترتبط طرق تنشيط الحافز بتقنيات معينة ، تُفصل فيها الباحثة الحديث في ثنايا الكتاب وتؤسس على ذلك أن اختيار مادة التعلم تخضع لمعايير هي : معيار الصدق ، ومعيار الدلالة ، ومعيار الصلاحية .

في الفصل الثالث تتطرق الباحثة إلى تقويم المهارات في درس اللغة العربية  ، محددة مفهوم التقويم ، وأهدافه ، وأنواعه ووظائفه ، وتوضح مظاهر التقويم في علاقته بالمنهاج الدراسي بصفة عامة . ويستند بناء الاختبارات إلى مجموعة من  الأسس التي يجب مراعاتها منها : مواصفات الأسئلة وعددها، وأنواع  اختبارات التحصيل ، وإفادات تقويم المهارات من الاختبارات التحصيلية ، والأفعال الإنجازية المناسبة ، وتمثل الباحثة للمراحل التي تمر بها العملية التقويمية كما يلي : التعلم والاكتساب ، عملية التقويم :(بناء الاختبارات – انجاز الإختبارات – تصحيح الاختبارات ) ، تحليل أخطاء التلاميذ ، إعداد خطة الدعم ، توزيع التلاميذ إلى مجموعات متجانسة ، وتنفيذ حصص الدعم ، تقويم وفحص مدى تحقق الأهداف وتجاوز بعض مظاهر القصور .

ويستهدف تقويم مستويات الفهم المستويات التالية : الفهم بالتأويل ، الفهم بالتحويل ، الفهم بالتعميم . وتورِد نماذج إجراءات إعداد وتنفيذ الإختبارات مع الإشارة إلى مراحل وبناء وتصميم الاختبارات القبلية ، وإعداد شبكة تقويم مهارة القراءة وعرض نتائجها في الاختبارات القبلية . ثم قراءة وتقديم نتائج تحصيل مجموع مهارة القراءة السنة الثالثة إعدادي ، فتحليل النتائج وخلاصات المقارنة بين المجموعتين . وتُعرف  الباحثة الاختبارات الموضوعية وأنواعها من حيث اسئلة الاختيار من متعدد ، وأسئلة الخطأ والصواب ، وأسئلة المقابلة ، وأسئلة ملء الفراغ ، وأسئلة الترتيب ن وتوضح معنى الاختبارات المقالية قصيرة أو طويلة كما تبين كيفية بناء الأسئلة وصياغتها.

وفي الفصل الرابع تَبْسط الباحثة أسس تدريس الكفايات وأبعاد كفاية التدريس وأنواعها ، ومعايير تقويمها .وتتساءل ، هل تبني التدريس بالكفاية بديلا للتدريس بالأهداف ضرورة تربوية وبيداغوجية وديداكتيكية ملحة أم هو مسايرة لنظام العولمة ؟، وهل المدرسة فضاء للتنــمية وتكوين الفرد وإعداده إعدادا متكاملا لتحمل المسؤولية مستقبلا أم أن ذلك يخفي وراءه تأهيل رأس مال بشري ؟ وبأية وسائل وإمكانات ستعود الفائدة على نظامنا التربوي في إطار الاتجاه الحديث في التدريس المواكب للتقدم الحاصل في معالجة المعلومات ؟ وتخلص إلى أن تحسين مستوى التعليم وتحقيق مواصفات الجودة الشاملة في ضوء التطور المقترح رهين بتطوير كفايات التدريس من أجل تمهير المتعلمين ، وتمكينهم من الحذق والإتقان في الأداء ، ويتوقف على مدى توفير برنامج تكوين قادر على إرساء دعائم عمليات التحسين والتطوير والتمهير ، كما ترتبط كفايات التدريس بقدرة المدرس على الاتصال والتواصل ، واتخاذ القرار بشكل علمي وموضوعي والقدرة على إعداد الدروس ، وعلى تنويع أساليب وطرق التدريس وأدوات التقويم وأساليبه ، وكذا تحليل   الاختبارات واستثمارها ومن أجل ذلك تعرض الباحثة أبعاد كفايات التدريس. والتي هي البعد الأخـلاقي والأكاديبويمي و البعد التربوي المتضمن لكفاية التدريس وكفاية تقويم نتائج التدريس ، وبعد التفاعل والعلاقات الاجتماعية والإنسانية . وتفرق في كفاية التدريس بين الكفاية النظرية المعرفية والكفاية الأدائية ، وتقدم نماذج شبكات التقويم : معايير تقويم كفايات التدريس في بعدها المعرفي ، معايير تقويم كفاية التدريس الأدائية بما فيها كفاية إدارة الفصل. ومعايير تقويم كفاية طرق التدريس. وكذلك تقويم كفاية التقويم .

وتختم الباحثة بأن تطوير كفايات التدريس أضحى ضرورة ملحة لمواجهة التحديات والمستجدات التي تعرفها المنظومة التربوية ولا سبيل إلى جودة التعليم إلا بتأسيس استراتيجية تراعي جميع الأطراف المعنية بهذه العملية.

وحرصت الباحثة على بسط معايير تقويم التحصيل وآليالته، انطلاقا من واقع الممارسة بالمدرسة المغربية ، ومن مفهوم المدرسة الحديثة كما تحددها الأدبيات التربوية ، والمستجدات التي تروم الإصلاح توخيا للرفع من مستوى الأداء، وتحقيق الجودة المطلوبة .

         فطنة بن ضالي ، مفتشة تربوية للتعليم الثانوي ن الدرجة الممتازة .







 

 

 

 



 



 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



فضائح أمنية بالبرلمان المغربي

الإعلام العمومي... والمسلسـلات التركية

مكتب فرع جامعة الحسن الثاني المحمدية يصدر بلاغ بعنوان : معتصمون أمام الرئاسة

رسالة إلى من ينتحلون صفة الحديث باسم الشعب

الملكية والأحزاب في المغرب مقاربة السياسة الحزبية للملكية

اللهم اجعل هذا البلد آمنا

مبارك حسني يتعقب زمن الحنين وعطر المكان في «الجدار ينبت هاهنا»

راديوهات المغرب لا تواكب غليان البلاد

حوار مع السيد الأمين الإقليمي لحزب الأصالة والمعاصرة بالمحمدية

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تنفي دعمها للبوليساريو

المغرب: كفايات التدريس وتدريس الكفايات آليات التحصيل ومعايير التقويم





 
صيدليات المحمدية

صيدليات الحراسة بالمحمدية

 
خط أحمر

عقوبات تأديبية تغذي الشغب

 
اخبار المحمدية

الشرطة تعتقل طفلا يتاجر في المخدرات وله سوابق!


AccorHotels vient d’ouvrir son premier Ibis à Mohammédia


الباكوري يوقع اتفاقية جديدة مع "الريال" لتطوير الأنشطة الرياضية في المحمدية


توقيف المتورط في شريط فيديو يوثق لاعتداءات في حق سائقي الطريق المداري بمدينة المحمدية


سعد الدين العثماني يردّ على "أزمة الأغلبية" ويحلّ الحزب في مدينة المحمدية


وكالات وهمية تبتز عارضات أزياء مغربيات بتصويرهن عاريات ومن بينهن عارضات من مدينة المحمدية

 
إعلان
 
مختلفات

الحكومة تفرض ضريبة إضافية على الأدوية


الخلفي يقر بوجود تباينات بين مكونات الأغلبية


حفل توقيع كتاب (رسائل سياسية) للأستاذ بوشعيب حمراوي بأحد فنادق البيضاء

 
إعلان
 
صحتي

بعيدا عن المهدئات.. حيل طبيعية للتخلص من الإرهاق في رمضان


قريبا.. طرح حقنة واحدة تؤخذ شهريا لعلاج مرض السكر


ممارسة الرياضة في رمضان تكمل الوظيفة العلاجية للصوم

 
حياتنا الزوجية

كيف تخلص زوجتك من الحزن

 
تكنولوجيا

مايكروسوفت تعيد تصميم سكايب وتضيف ميزة القصص


فيسبوك يجدد.. إليكم التفاصيل!

 
البحث بالموقع
 
خدمات محمدية بريس
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»   القران الكريم

 
 

»  محمدية قران

 
 

»  مواعيد القطار

 
 

»  رحلات الطائرات

 
 

»  حالة الطقس بالمحمدية

 
 

»  اوقات الصلاة بالمحمدية

 
 

»  بورصة الدارالبيضاء

 
 

»  شاهد القناة الاولى

 
 

»  شاهد 2M

 
 

»  شاهد قناة الجزيرة

 
 

»  شاهد قناة العربية

 
 

»  شاهد البي بي سي

 
 

»  راديو أم كلثوم

 
 

»  إستمع للاذاعات المغربية

 
 

»   أرقام مفيدة

 
 

»  الدليل القانوني للجماعات المحلية

 
 

»  euro news

 
 

»  راديو سوا

 
 

»  النــــــظام الــــــــداخلي لجــــــماعة المــــــحمدية

 
 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة   تنويه  اعلن معنا  فريق العمل