للاتصال بمحمدية بريس الهاتف:23 46 83 61 06 - 0660063784         نجاح كبير لأيام الأبواب المفتوحة التي نظمتها مجموعة مدارس رودان الخصوصية بالمحمدية في نسختها الخامسة             جماعة المحمدية تواصل استهتارها بالساكنة والان ببيئتها ..طمس المساحات الخضراء واستبدالها بالاسمنت الأ            
صحتي

هذا ما لا تعرفونه عن سرطان الفم

 
إعلان
 
tv قناة محمدية بريس

نجاح كبير لأيام الأبواب المفتوحة التي نظمتها مجموعة مدارس رودان الخصوصية بالمحمدية في نسختها الخامسة


IGIC - Mohammedia /L'école CESA sup organisera la cérémonie de remise des diplômes


النادي الرياضي الفرنسي ES THAON Football يختتم زيارته لنادي الآمل بالمحمدية


"النجاح الباهر" هو عنوان الدورة السابعة من سباق على الطريق 10 كلم الذي تنظمه " مجموعة كتبية "


L'association club el AMAL Mohammedia organise le tournoi de l'amitié


إسدال الستار على دوري فضالة كوب الذي نظمه نادي شباب المحمدية بفوز فريق الوداد البيضاوي


اجتماع المجلس الوطني الجديد لحزب الديمقراطيين الجدد


الفنانة ماجدة مازي ابنة المحمدية تفوز بالجائزة الوطنية الاولى في مسابقة "التميز للغناء"


برنامج : هل يعلم السيد العامل ؟هل يعلم الخراب وسوء التدبير بملعب القرب برياض السلام ؟


برنامج المحقق خالد يكشف لكم الاستهتار بساكنة المحمدية نتيجة شوهة ترقيع شارع قنطرة مطحنة المغرب


سمعو اش قال الصحفي سي محفوظ على قضية كراسي ملعب البشر


إنطلاق الدورة الوطنية الأولى من كأس فضالة لكرة القدم المنظم من طرف نادي شباب المحمدية


اصحاب الطاكسيات الصغيرة بالمحمدية يطالبون السلطات تطبيق وتفعيل القانون


جمعية الفتح للرياضة والتنمية بحي الفتح 1 ببني يخلف تحارب الهدر المدرسي في غياب الدعم


مشاهد حصرية تبثها لكم محمدية بريس بمناسبة صعود شباب المحمدية للقسم الوطني الثاني


ارتسامات بصعود شباب المحمدية للقسم الوطني الثاني لكرة القدم


مستشارة بجماعة الشلالات تتساءل : أموال الجماعة فين مشات ؟؟


مواطن يصف جماعة سيدي موسى المجدوب جماعة نائمة ويطالب السيد العامل الجديد بزيارة تفقدية للجماعة


استنكار واسع لساكنة المحمدية لقرار رئيسة جماعة المحمدية تغيير لون كراسي ملعب البشير واستمرار اغلاقه

 
النشرة البريدية

 
 

اعتداءات مراكش .. لمصلحة من ؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 29 أبريل 2011 الساعة 38 : 15


كثير من المغاربة يتساءلون في هذه اللحظات عن الجهة المستفيدة من الاعتداءات التي استهدفت مدينة مراكش ، وهي اعتداءات

 معيبة ليس فقط لأنها أسفرت عن قتلى أبرياء تواجدوا بالصدفة في عين المكان ، ولكن لأنها أتت في وقت بدأ المغاربة يتنسمون فيه هواء الحرية الآتي بفعل رياح الثورات العربية ، ليتبين للمرء لأول وهلة أن الفاعل يريد بالمغرب العودة إلى الوراء وبالتالي خلط الأوراق من جديد .

أعرف جيدا مدينة مراكش ، وأعرف أهلها الطيبين المتسامحين ، لذلك لا أستبعد أن الفاعل بين اثنين ، إما جهات داخلية ترغب في الحفاظ على مواقعها التي ورثتها لقرون طويلة وسماها شباب حركة 20 فبراير بالاسم وطالبوا بإسقاطها ، وإما جهات خارجية ترغب هي أيضا في الحفاظ على مصالحها مع السلطات المغربية خاصة وأن الانفتاح النسبي الذي يشهده المغرب مؤخرا أسفر عن مطالبة فعاليات المجتمع المدني بإنهاء التعاقد مع شركات التدبير المفوض الأجنبية .

لا نريد للسلطات المغربية أن تتسرع في إصدار الأحكام ، لأن استهداف مراكش هو بالذات استهداف لقلب المغرب النابض اقتصاديا ، وكذلك هو استهداف لقلب المغرب النابض سياسيا والذي ضخت حركة 20 فبراير دماء جديدة فيه ، وأي حالة ردة يمكن تسجيلها في الساعات والأيام القليلة المقبلة يمكن فهمها بأن الجهة التي دبرت اعتداءات مراكش  تريد أن تقول للمغاربة يكفيكم خروجا إلى الشارع ، ويكفيكم مطالبة بالإصلاح لأن المغرب مستقر وآمن ، وأي مطالبة بإسقاط رموز الفساد قد تعجل بانفجار الأوضاع بالبلد .

وعلى السلطات المغربية أن تتحلى بالشجاعة في الكشف عن الجهات المدبرة لهذه الاعتداءات ، حتى وإن كانت جهات نافذة من داخل النظام السياسي ، لأن أمن المغرب واستقراره خط أحمر لا ينبغي لأي كان تجاوزه ، خاصة وأننا شهدنا في الأشهر الأربعة الأخيرة والتي تفجرت خلالها الانتفاضات الشعبية العربية توقف وزارة الداخلية عن الإعلان عن تفكيك ما تصفها " خلايا إرهابية " ، وعلينا تذكر ما قاله الزميل توفيق بوعشرين بتأمل : " السلطات العربية تعتبر خلايا الإرهاب ، الدجاجة التي تبيض ذهبا ، ولهذا كانت تضخم من قوة وعدد هذه الخلايا ، لتجعل شعوبها والغرب معا رهينتين للقبضة الأمنية " .

علي أي ، الحادث وقد وقع ، وبلادنا تشهد انفتاحا داخليا نسبيا يغير وجه البلاد بشكل تدريجي حيث بدأ الناس يتجرؤون عن الحديث عن سلطات الملك وينتقدون جمعه بين الثروة والسلطة ، وكذلك يتحدثون عن إبعاد أشخاص محسوبون على المحيط الملكي عن مراكز القرار ، ووصلت أجواء الحرية بهتافات شباب يطالبون بإسقاط النظام دون أن يتدخل الأمن لتفريقهم بالعصي والهراوات أو إطلاق الرصاص الحي كما تفعل بعض الأنظمة القمعية العربية والتي تصوب البنادق نحو الرؤوس بمجرد سماع أجهزتها الاستخبارية والأمنية الشعار الأثير " الشعب يريد إسقاط النظام " ، فلمصلحة من أن يتوقف المغاربة عن الحديث بحرية ؟ .

إذا كان المغرب يتغير فعلا ، نتمنى أن ألا تتكرر معالجة السلطة لهذا الحادث مثلما حدث في اعتداءات 16 ماي بالدار البيضاء ، رغم إحساسنا العميق بألم الحادث وأن من تجرأ على استقرارنا وأمننا يجب أن يلقى جزاءه بإنزال أقصى العقوبات بحقه كي يكون عبرة لكل من يتجرأ على أرواح الناس ، والاعتداء على مدينة الأولياء والصالحين لن يكون بحال من الأحوال سببا في تراجع المغرب إلى الوراء ، هذه قناعتنا .. لأن شباب 20 فبراير سيواصلون نضالهم من أجل التغيير ، ولن يثنيهم اعتداء معتوهين جبناء على ضيوف البلد من السياح الأجانب على مواصلة الضغط من أجل مغرب الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية .


[email protected]







 

 

 

 

 

http://www.m9c.net/uploads/15535180561.jpg

 

 

 
 
...

             

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



العقوبة باتت الرد الرسمي على ارتداء النقاب في فرنسا

المحمدية تشهد ازديادا مهولا في الدواوير القصديرية وفي الربط السري بالماء والكهرباء

الممر الأرضي المجاور ل «محطة القطار المحمدية » يتحول إلى فضاء تجاري لبيع الخردة

تفاصيل تفكيك عصابتين بالمحمدية

ضواحي المحمدية تغرق في وحل البناء العشوائي

3 ملايين درهم : خسائر تخريب تراموي الرباط

آل العوفي يخسرون معركة افساد القضاء ،والضحية رقم 1 خارج أسوار السجن

ويكيليكس يقترح اقالة فورية لوزير الاتصال

تجديد حبس حسني مبارك على ذمة التحقيقات

وثائق: بن علي عميل للموساد وسي أي أيه

اعتداءات مراكش .. لمصلحة من ؟

محمد السادس يطالب بإجراء تحقيق سريع وشفاف حول اعتداءات مراكش





 
لكِ

التوتّر يدمّر بشرتك بهذه الطرق

 
إعلان
 
اخبار المحمدية

جماعة المحمدية تواصل استهتارها بالساكنة والان ببيئتها ..طمس المساحات الخضراء واستبدالها بالاسمنت الأ


مجموعة مدارس رودان بالمحمدية تنظم الأبواب المفتوحة في نسختها الخامسة


تلَقِى فريق الوداد الرياضي طلبات عده وشباب المحمدية يفاوض الواف لجلب جبلي


هل يعلم السيد العامل أن رئيسة المجلس الجماعي قد أفسدت فرحة جماهيرالمحمدية لفريق الشباب باستمرار اغلا


صورة للحاج فرس بركن متسخ بملعب العالية في مباراة شباب المحمدية تستفز رواد الفيس بوك


يبث خلال رمضان :الانتهاء من تصوير الفيلم التلفزي الامازيغي أنير الذي تم تصويره بالمحمدية


- La présidente du CUM de Mohammedia arrache les siège rouges du stade BACHIR


هذا ماكتبته الصحافة في حكم المحكمة الادارية الذي قضى برفض طعون الأحرار ضد رئيسة جماعة المحمدية


Golf. Progolf Tour : Edouard Dubois remporte l'Open Mohammedia au Maroc

 
مختلفات

للمرة الثانية في 2019.. عطل مفاجئ في «فيس بوك» و«انستجرام» و«واتساب»


ستنام لمدة شهرين وتحصل على 18500 دولار.. تعرف على هذه الوظيفة ‏


هجرته 3 فتيات رغم أنه يملك 200 مليون دولار


خبير مغربي يدعو إلى تدريس "مهنة الزواج" في الجامعات


السّجن لمسنّة بعمر الـ 104 أعوام.. بسبب "حبل الغسيل"!

 
تكنولوجيا

"من اليوم ماكاينش اللي يدخلك لكروب بزز ".. تعرف على أحدث خاصية لـ"واتس آب"


الفرق بين جالكسي اس 10 بلس و جالكسي نوت 9

 
خدمات محمدية بريس
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»   القران الكريم

 
 

»  مواعيد القطار

 
 

»  رحلات الطائرات

 
 

»  حالة الطقس بالمحمدية

 
 

»  اوقات الصلاة بالمحمدية

 
 

»  بورصة الدارالبيضاء

 
 

»  شاهد القناة الاولى

 
 

»  شاهد 2M

 
 

»  شاهد قناة الجزيرة

 
 

»  شاهد قناة العربية

 
 

»  شاهد bbc

 
 

»  البث المباشر لسكاي نيوز عربية

 
 

»  إستمع للاذاعات المغربية

 
 

»   أرقام مفيدة

 
 

»  الدليل القانوني للجماعات المحلية

 
 

»  euro news

 
 

»  راديو سوا

 
 

»  النــــــظام الــــــــداخلي لجــــــماعة المــــــحمدية

 
 
البحث بالموقع
 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة   تنويه  اعلن معنا  فريق العمل