للاتصال بمحمدية بريس الهاتف:23 46 83 61 06 - 0660063784         برنامج ضيف "فوق العادة" يستضيف الاستاذ سهيل ماهر عضو المكتب السياسي لحزب البيئة والتنمية المستدامة             برنامج ملفات ساخنة يناقش الاختلالات بجماعة بني يخلف ويستضيف أعضاء المعارضة وجمعويين            
صحتي

وداعاً للصلع.. تقنية جديدة تسمح بتخزين شعرك!

 
tv قناة محمدية بريس

برنامج ضيف "فوق العادة" يستضيف الاستاذ سهيل ماهر عضو المكتب السياسي لحزب البيئة والتنمية المستدامة


برنامج ملفات ساخنة يناقش الاختلالات بجماعة بني يخلف ويستضيف أعضاء المعارضة وجمعويين


برنامج أبطال المحمدية يستضيف مقاولة ذاتية استطاعت بكرسيها المتحركة خلق فرصة عمل للاعلانات الجوالة


محمدية بريس تستعرض لكم برامج الاسبوع تزامنا مع حلتها الجديدة التي إختارت لها شعار: وتغيرت اللعبة


سكان من درب الشباب بالمحمدية يطالبون المحسنين المساعدة لبناء وتجهيز مسجد بمناسبة شهر رمضان الكريم


برنامج: "آجي نتعاونو" وحالة مرضية تنتظر عاجلا مساعدتكم


الكوتش نجاة عصامي بمجموعة مدارس بيطاغور بالمحمدية توضح محاولة القفز


رموك كبير ينجو بأعجوبة من كارثة بعد اصطدامه بقنطرة "كابي" بعالية المحمدية


الجبهة الوطنية لإنقاذ مصفاة سامير تنظم ندوة وطنية حول :"أسعار المحروقات وتحرير البترول بالمغرب"


متابعة برنامج مع الحدث موضوع الحلقة اشكالية الودادية السكنية المحيط الأزرق بالمنصورية


أطفال حي النهضة لبرنامج المحقق خالد : بغينا التيران تاع فضاء القرب الطاهر الرعد نلعبو فيه


برنامج مع الحدث رفقة الاعلامي عبد الكبير المامون حول اشكالية اطلنتيك بيتش السكنية بالمنصورية


نعمان لحلو: ماغاديش نغني على المحمدية حتى تقاد ويتصوبو لحفاري عاد نغني عليها باش يصدقوني الناس


مجموعة فيفالدي كاليلي التعليمية بالمحمدية تنظم صبيحة رياضية لفائدة أمهات التلاميذ بمناسبة عيد المرأة


مواطنون بلبسابس الغربية عن تيزغا اقليم بن سليمان يأملون حياة أفضل


برنامج: هل يعلم السيد العامل ؟ الاشارات الضوئية معطلة والمجلس منشغل بالمهراجانات


مديرية أمن المحمدية تحتفي بالنساء الشرطيات في اليوم العالمي للمرأة


ها كيفاش حتافلت محكمة المحمدية بعيد المرأة 8 مارس


الرابطة انجاد تنظم ندوة بفندق نوفو طيل بالمحمدية حول القانون 103.13 واشكاليات التنسيق


ندوة حول دور جمعيات الاعمال والخدمات الاجتماعية في خدمة التنمية البشرية بكلية العلوم بالمحمدية


هل يوجد مجلس بلدي بمدينة المحمدية ؟ هل يعلم أعضاءه أن كل الشوارع محفرة ؟

 
النشرة البريدية

 
 

لماذا يجب أن ترحل حكومة عباس الفاسي ؟؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 04 أكتوبر 2011 الساعة 56 : 08



كان على عباس الفاسي أن يغادر الحياة السياسية منذ حدثين بارزين تورط فيهما ، احتراما لنفسه أولا واحتراما للشعب المغربي ثانيا ، لكن غواية السلطة والتسلط لم تدع الرجل يرتاح ويستقيل من الحياة السياسية كما يفعل كبار الساسة في البلدان الديمقراطية الذي لا يغامرون  في تسيير دواليب السياسة والدولة والحكم في ظروف صحية أو سياسية أو بناء على أخطاء متكررة تلزم صاحبها الركون الى البيت والتأمل أكثر من فرض ذاته على واقع لا يستجيب لمتطلباته كما اختار ذلك الأستاذ عبد الرحمان اليوسفي الذي قام بنقد ذاتي لتجربته السياسية في ظل حكومة التناوب وغادر العمل السياسي ليفسح المجال للرعيل الجديد من أبناء الحزب لبناء تجربة سياسية متحررة من طقوس ومثبطات الماضي ، كذلك فعل الأستاذ المناضل بن سعيد ايت أيدر والأستاذ إسماعيل العلوي  فهؤلاء جميعا من جيل الأستاذ عباس الفاسي ومن معاصريه فلماذا لم يرحل بعد ؟ هذا هو السؤال؟. فالحدث البارز الأول هو تورط الوزير الأول الحالي ووزير التشغيل سابقا في فضيحة النجاة الإماراتية ، ففضيحة كهذه أو اقل منها كافية لان تزج برئيس دولة ديمقراطية في السجن وتحكم عليه بأقسى وأقصاها  العقوبات ، ولكن ما دمنا في المغرب  فإننا صراحة لم نستغرب أن يصبح الوزير المتورط في فضيحة النجاة_ والتي لمن لا يعلمها أو نسيها تتعلق بعقود عمل وهمية وعد بها المعطلون المغاربة للعمل في الخارج مقابل بطبيعة الحال خبرة وتحليلات طبية في مختبر واحد ووحيد خصص لاستنزاف دم المعطلين ماديا ومعنويا_، وزير أول لحكومة مغربية ، فكيف يعقل أن يشارك المغاربة في العمل السياسي وأمثال عباس الفاسي يتم ترقيتهم . إن فضيحة النجاة ستضل وصمة عار على جبين الدولة المغربية المعاصرة  وسيسجل التاريخ للأسف الشديد حالة اللاعقاب وخرق القانون الذي كان مصير الفضيحة .

الحدث الثاني هو تصريح عباس الفاسي في احد اجتماعات حزبه بأنه سيناضل من اجل أن لا يتم ترسيم اللغة الامازيغية , صحيح أن من حق الأستاذ المحامي عباس الفاسي أن يختار من المواقف السياسية ما يرضاه ويرتاح له , وحتى كأمين عام لحزب سياسي عرف دائما وابدأ لعدائه للثقافة الأصيلة والأصلية للمغاربة  كعقدة انثربولوجية وتاريخية معروفة في علم النفس المعرفي الذي يفسر المجهود الذي يقوم نه الدخيل من اجل تغيير معالم الأصل وأسهل الطرق وأوضحها تظهرا إنكار وجود الأصل وابتكار وصول جديدة أو على الأرجح خلط الأوراق  وبعثرها لكي يبدو الأمر بالهجانة المطلوبة ’ ذلك هو ما حصل مع عباس الفاسي الذي حاول هو وحزبه تارة تغيير المعالم الثقافية بالمغرب حيث تعريب المناطق والطوبونوميا  الامازيغية  وتارة بتغيير تاريخ المدن  والاحتفال بقرون وهمية ، وأحيانا أخرى ربط المغرب بالمشرق, واصطناع معاداة وهمية بين الامازيغية والإسلام  أحيانا أخرى , لكن ما يحق لعباس الفاسي كسياسي متحزب أو كموقف شخصي  لا يحق له كوزير أول مفروض فيه  وعليه أن يمثل موقف الحكومة من القضايا الوطنية ، فهل نضال عباس الفاسي ضد الامازيغية موقف حكومي أو موقف حزبي ؟؟

فالأخطاء السياسية المتتالية لعباس الفاسي ، فرضت على المغرب جوا من الانتظارية المقيتة والتي لم يحرك ساكنها إلا حدثين بارزين نورا الحياة السياسية المغربية  وأخرجاها من الستاتيكية  الحدث الأول يتعلق بحركة 20 فبراير المجيدة التي استطاعت أن تدق الإسفين  الأخير في نعش حكومة الفاسي ، حيث جعلت من مطالبها الأساسية رحيل الحكومة ، لذلك تجاوب معها الشعب المغربي وأصبحت نموذج ينتظر منه المغاربة الشرفاء الشئ الكثير .

الحدث الثاني الخطاب الملكي ل 9 مارس 2011 ، خطاب تاريخي عبر عن تفاوت التطور بين الوعي الملكي بضرورة تغيير الأوضاع اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا  وبين التهافت المتهافت للحكومة الفاسية العاجزة عن تدبير الشأن السياسي الوطني  وتبين ذلك أساسا في طريقة التعامل مع قضية الصحراء بصفة عامة  وإحداث كديم اريك كنموذج ، وكذلك في استمرار فضائح وتجاوزات الحقائب الوزارية التي يتولى الاستقلاليون تدبيرها :

ففضائح مدونة النقل التي أوقفت الاقتصاد الوطني وأثرت عليه سلبا ، أدت الى انتشار الرشوة بدل تقليصها  ناهيك عن الرخص الريعية التي يوزعها السيد الوزير على أصدقائه وهو ما يبرر تهرب السيد غلاب من إطلاع الرأي العام الوطني على لائحة أصحاب الكريمات ، أما وزارة الصحة فيكفي أن يقوم الإنسان بزيارة ميدانية لأحد المستشفيات بالمدن ليكتشف المذلة والمهانة التي يتعرض لها المواطن المغربي المحروم ، فالرشوة ضاربة أطنابها وخوصصة الخدمات الصحية أجهز على كل آمال المغرب بتطبيب مجاني وأصبحت المستشفيات العمومية أماكن لاستقطاب الزبناء نحو العيادات الخاصة وأصبح الاستشفاء العمومي احتمال الوفاة فيه أكثر من احتمال النجاة ، ناهيكم عن الصفقات الغامضة للأدوية وغياب الشفافية في اختيار المختبرات وكذا استمرار تسويق بعض الأدوية التي أثبتت التجارب في الدول الأوروبية خطورة استعمالها .

إن حزبا يوجد من بين أعضائه أمثال شباط وعباس لا يستحق احترام المغاربة ، فالذي يصف الشباب المغربي _العاقل المناضل الواعي المستميت في الدفاع عن حقوقه المشروعة _ بمروجي ومستعملي حبوب الهلوسة  في اتهام شبيه باتهام الديكتاتور الليبي لشعبه ، إن من المصيبة والكارثة العظمى سياسيا إن يحكم مدينة العلم والتاريخ فاس أمي على شاكلة شباط ومن الهول والصدمة أن يصبح شباط قائدا عماليا  لمركزية نقابية ، ربما من علامات نهاية التاريخ النقابي والسياسي  أن تقود أمثال هؤلاء "القادة " "والساسة" بلادنا في ظل قيادة ملكية رشيدة متبصرة ومصلحة  ، فيا أهل فاس قاطعوا حزب الاستقلال  في مدينة القرويين وعاصمة النضال والصمود التاريخي لجامعاتها الطلابية المناضلة عبر التاريخ ، فمن العار أن تحكم فاس بأمثال هؤلاء الذين عاثوا في الأرض فسادا .

إننا بالفعل في مغرب المفارقات والعجائب والمضحكات المبكيات , شباط عمدة لمدينة علمية عتيدة ، عاث في انتخاباتها فسادا وفي ثرواتها فسادا حر طليق  والصحفي رشيد نيني

يسجن بسبب مواقفه وأرائه التي كيف ما كانت وباختلافنا معه في بعضها لا يمكن أن تكون بمستوى الضحالة الفكرية والتعفن الفكري لشباط عمدة فاس ، فمن يستحق السجن ؟؟

وبسبب كل هذه الاعتبارات يبقى أن نقول لوزيرنا الأول: ارحل ارحل  ارحل

 

أنغير بوبكر

خريج المدرسة الوطنية للإدارة  السلك العالي

باحث في شؤون التنمية والديمقراطية







 

 

 

 

 

 
 
...

             

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



زوجي عاجز جنسيا ماذا أفعل؟

المالكي يحكي عن تجربة (الأوهام) في حكومة التناوب على الطريقة المغربية

هل لك جاذبيه

الاستثناء المغربي وأسئلة البحث في التفاصيل

أثر الملابس الضيقة على الرجال

تحقيق: ثلاث حكايات عن غضب رسمي نزل باهرمومو

رجال السلطة يطالبون بتحسين وضعيتهم وتسوية ملفاتهم عبر الفايسبوك

رسالة مفتوحة إلى رئيسة جامعة الحسن الثاني بالمحمدية

المحمدية تشهد ازديادا مهولا في الدواوير القصديرية وفي الربط السري بالماء والكهرباء

ماذا حدث بالجوطية ...؟

لماذا يجب أن ترحل حكومة عباس الفاسي ؟؟

عقوبات حبسية ضد استطلاعات الرأي الكاذبة حول الانتخابات المغربية القادمة

لماذا يجب أن ترحل حكومة عباس الفاسي ؟؟

انتظارات الشعب من حكومة بنكيران

عشر أمور يجب أن لا تقومي بها بعد الإنفصال

قواعد اختيار ملابس العيد لأطفالك

متى تستطيع حـــــــواء أن تقول لزوجها "لا"؟

عشرة أسرار يجب ألا تعرفها الزوجة عن الزوج

بنكيران: لا تسامح مع ناهبي ....

مورينيو يأسف





 
لكِ

إليك نصائح “رجيم” مُجرَّبة تُخلِّص من الوزن الزائد خلال أسبوع

 
إعلان
 
اخبار المحمدية

هذا ماكتبته الصحافة في حكم المحكمة الادارية الذي قضى برفض طعون الأحرار ضد رئيسة جماعة المحمدية


Golf. Progolf Tour : Edouard Dubois remporte l'Open Mohammedia au Maroc


La taekwondoïste Safia Salih, la rose de Mohammédia qui a fleuri au ciel de Buenos Aires


محمدية بريس تهنئ المرأة المغربية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة


Le géant Nexteam Group s’installe à Mohammedia


ندوة بكلية العلوم والتقنيات بالمحمدية:دور جمعيات الاعمال والخدمات الاجتماعية في خدمة التنمية البشرية


القضاء يحسم صراع "البيجيدي والأحرار" بالمحمدية


المغربي اليهودي صهيون أسيدون الذي يدير شركة بالمحمدية يؤكد أن معاداة السامية هي ضد اليهودية واليهود


المصالح الأمنية بالمحمدية توقف أخطر عصابة للابتزاز الجنسي عبر الإنترنت

 
مختلفات

وزارة الصحة تنظم حملات طبية لتفعيل مبادرة


الدارالبيضاء. 100 عارض من العالم يقدمون حلولهم في الطاقة الشمسية


المجلس الاعلى للقضاء الليبي يكرم الدكتور مصطفى عزيز


حفل استقبال رسمي بالرباط على شرف عاهلي إسبانيا صاحبي الجلالة الملك فيليبي السادس والملكة “ضونيا”


تأجيل موعد الجمع العام للودادية السكنية

 
تكنولوجيا

أحصل الآن على الوضع المظلم في الواتس آب بهذه الطريقة الجديدة !


واتساب يبدأ بعنونة الرسائل المعاد ارسالها بكلمة Forwarded

 
البحث بالموقع
 
خدمات محمدية بريس
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»   القران الكريم

 
 

»  مواعيد القطار

 
 

»  رحلات الطائرات

 
 

»  حالة الطقس بالمحمدية

 
 

»  اوقات الصلاة بالمحمدية

 
 

»  بورصة الدارالبيضاء

 
 

»  شاهد القناة الاولى

 
 

»  شاهد 2M

 
 

»  شاهد قناة الجزيرة

 
 

»  شاهد قناة العربية

 
 

»  شاهد bbc

 
 

»  البث المباشر لسكاي نيوز عربية

 
 

»  إستمع للاذاعات المغربية

 
 

»   أرقام مفيدة

 
 

»  الدليل القانوني للجماعات المحلية

 
 

»  euro news

 
 

»  راديو سوا

 
 

»  النــــــظام الــــــــداخلي لجــــــماعة المــــــحمدية

 
 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة   تنويه  اعلن معنا  فريق العمل