للاتصال بمحمدية بريس الهاتف:23 46 83 61 06 - 0660063784         لاعب اتحاد المحمدية السابق آمحمد الدرداكي يعاني في صمت فهل من التفاتة             تفكيك عصابة إجرامية روعت ساكنة المحمدية ونواحيها            
صحتي

أمراض القلب عند النساء الحوامل -ارتفاع ضغط الدم .

 
إعلان
 
tv قناة محمدية بريس

الاستاذ مصطفى حنين متحدثا عن المؤسسة الكبرى الجديدة التابعة لمجموعة بيطاغور بشارع الحسن الثاني


كونفدراليو المحمدية يطالبون بالإستئناف العاجل للإنتاج في “لاسامير” وبالشغل الكريم لأبناء المدينة


مؤسسة بيطاغوربالمحمدية تنظم يوما دراسيا حول علاقة الأستاذ بالتلميذ في جوانبها التربوية والقانونية


مجموعة مدارس بيطاغور بالمحمدية تفتح مؤسسة جديدة بحي لاكولين بالعالية


لعجب هذا عوتاني بالمحمدية..أب خرج بنتو من الحانوت ودعاها وعندها بنت معاقة


تشكيل مكتب جديد للنادي الملكي للفروسية بالشلالات رغم أنف الرئيس المعزول


برنامج : صوت الاحياء يسلط الضوء عن حي السعادة بالمحمدية


كلمة عامل عمالة المحمدية في اليوم الدراسي لجمعية مهندسي المدرسة المحمدية بفندق أفانتي


انعقاد الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الاقليمي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل بالمحمدية


بحضور كثيف لقوات الامن بالمحمدية المدير السابق لمدرسة الفشتالي يمتثل لحكم افراغ السكن الوظيفي


أجواء اليوم الاول من امتحانات الباكالوريا بمدينة المحمدية


إحداث كشك القرب المخصص لملفات التغطية الصحية بعالية المحمدية


الاطار حميد الصبار في لقاء بصحافة المحمدية حول موضوع حفل تكريم احمد فرس


وقوع حادثة سير خطيرة بالمحمدية والسائق ينجو بأعجوبة


سائقوا سيارة الاجرة الصغيرة بالمحمدية يتهمون اصحاب الطاكسيات الكبيرة بتعمد الفوضى


آخر الاستعدادات بملعب البشيرلاستقبال احمد فرس في احتفالية تكريمه


بعد نجاح مائدة الافطار وتوفير كسوة العيد للأسر المحتاجة..جمعية الحكامة بالمحمدية تنظم حفلا بهيجا


عامل عمالة المحمدية السيد هشام المدغري العلوي يؤدي صلاة عيد الفطر بالمسجد العتيق وسط جموع المواطنين


الفد :أنا مسؤولة عن الرياضة بجماعة المحمدية ولست مسؤولة عن ملعب البشير لانني لمأتسلم الملعب

 
النشرة البريدية

 
 

مخيمات البوليساريو، صارت خطراً على الأمن القومي للمغرب


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 20 شتنبر 2011 الساعة 49 : 00


أكد عبدالفتاح الفاتحي، المحلل السياسي المختص في قضايا الصحراء والشأن المغاربي، أن مخيمات البوليساريو ستتحول إلى ملاذ آمن لفلول كتائب القذافي الهاربين من المعارك ضد ثوار 17 فبراير في ليبيا، لعدة اعتبارات وعوامل سياسية وجغرافية وجيو استراتيجية.

واعتبر الفاتحي في حديث مع "العربية.نت" أن هذه المخيمات الصحراوية تعد فضاء لاستقبال أفواج كبيرة من الهاربين من العدالة، منهم شخصيات كانت نافذة في النظام الليبي البائد، دون أن تلحقهم مذكرات الإنتربول الدولي والعدالة الليبية.

وشدّد الخبير المغربي على أن مخيمات تندوف أضحت خطراً داهماً على الأمن القومي للمغرب، مردفاً أن دبلوماسيته مطالبة بالتحرك الفوري والقوي لدى الدول الصديقة والمنتظم الدولي، خاصة بعد حصول التطورات الإقليمية الأخيرة.

 

عبد الفتاح الفاتحي:مخيمات تندوف وأمن المغرب

 

ورجح الفاتحي أن تتحول مخيمات تندوف إلى مكان آمن لبقايا كتائب معمر القذافي الفارين بعد تحرير طرابلس، على اعتبار أن مخيمات تندوف تعد الملجأ الوحيد في العالم الذي يستفيد من مساعدات المنظمات الدولية دون أن تخضع لمراقبتها.

 

وتابع: بالنظر إلى تطورات الأحداث في ليبيا خاصة على الحدود الجزائرية الليبية، فإن السلطات الجزائرية قد لا تجد غضاضة في السماح لأعداد مهمة من فلول كتائب القذافي باصطحاب مقاتلي جبهة البوليساريو، الذين استأجرهم القذافي للقتال إلى جانبه نحو مخيمات تندوف.

واستطرد المتحدث أن هذا الاتجاه في سياسة الجزائر لن يكون مثيراً للاستغراب، حيث إنها تَحَـدَّتْ المجتمع الدولي والمجلس الانتقالي الليبي، وأمَّنت علناً لأفراد عائلة القذافي والمقربين منه دخول ترابها، واستقبلتهم استقبالاً يليق بتحالفها مع نظام القذافي المستبد، تحت مبرر "الاعتبارات الإنسانية".

ويسترسل الفاتحي في تحليله بأن الجزائر والبوليساريو ـ اللذين ظلا يرفضان إحصاء ساكنة مخيمات تندوف متحديان بذلك الإرادة الدولية ـ كانا يعلمان بأهمية الاحتفاظ بجزء كبير من مساحات الظل في مخيمات تندوف.

وأضاف المتحدث أن مساحات الظل هذه يستفيد منها الجزائر والبوليساريو خلال الأيام العصيبة، مثل الظروف الراهنة التي يمر بهما موقفهما السياسي والدبلوماسي دولياً وإقليمياً، خاصة بعد انهيار نظام حليفهما القوي في ليبيا الذي تحمل دعم البوليساريو بالسلاح والمال منذ تأسيسها على يديه.

وزاد الفاتحي عاملاً آخر وهو رفض الجزائر وجبهة البوليساريو تنفيذ قرار الأمم المتحدة بشأن إحصاء لاجئي مخيمات تندوف، قد يندرج في إطار التغطية على كثير من الخبايا في المخيمات، ومنه وجود مجهولي الهوية الذين يعيشون على المساعدات الدولية، في انعدام لأية مراقبة دولية لهذا الفضاء.

وتبعاً لهذه المعطيات الجيو سياسية، شدد الفاتحي على أن المغرب ينبغي أن يدرك أن مخيمات تندوف باتت تشكل خطراً على أمنه القومي، لاسيما بعد التطورات الإقليمية الأخيرة التي شهدتها ليبيا والمنطقة المغاربية.

وقال المحلل المهتم بقضايا الصحراء إن دبلوماسية المغرب مطلوب منها التحرك بقوة لدى الدول الصديقة للتنبيه إلى هذه التطورات، وللتسريع بتنفيذ توصية تقرير مجلس الأمن الدولي الأخير حول الصحراء المتعلقة بعملية إحصاء ساكنة مخيمات تندوف.

وبرر الفاتحي هذا الأمر بكون عدم حرص المنظمة الأممية لشؤون اللاجئين على إجراء إحصاء للاجئي مخيمات تندوف، سيبقي هذه الأخيرة فضاء لاستقبال أعداد كبيرة من الهاربين من العدالة، يُضاف إليهم اليوم فلول كتائب القدافي، وشخصيات كانت نافذة في النظام الليبي البائد، من دون أن تطالهم ملاحقة مذكرات الإنتربول الدولي، والعدالة الليبية







 

 

 

 

 

http://www.m9c.net/uploads/15535180561.jpg

 

 

 
 
...

             

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تنظيم الأيام الجهوية الثانية للصناعة الإثنين المقبل بالمحمدية

اللهم اجعل هذا البلد آمنا

النساء انفهن لا يخطئ ويستطعن شم خيانة الزوج

حكم عزف الموسيقى وسماعها

الاتحاد العام للشغالين بالمغرب يقترح حذف المجلس الوزاري والاحتفاظ بمجلس الحكومة

البوليساريو" تحاول إلغاء برمجة فيلم وثائقي حول العبودية بتندوف

البنيات التحتية الاقتصادية لمدينة المحمدية

المحمدية تشهد ازديادا مهولا في الدواوير القصديرية وفي الربط السري بالماء والكهرباء

مدينة الزهور تغرق في الأزبال

ابن سليمان.. مدينة تغرق في سوء التسيير وتنخر شبابها آفة البطالة

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تنفي دعمها للبوليساريو

بوتفليقة: لا يوجد مشكل بين الجزائر و المغرب

إلى متى يجب على المغاربة الرضوخ لإستفزازات انفصالي الداخل

إلى أين يمضي شباب الثورة؟ .. مقدمات لفهم ما يجري

هل سيستغل الخليج نقطة ضعف المغرب؟

الصحراء وأوراق التفاوض الخليجية-المغربية!

المفاوضات المقبلة بشأن الصحراء من 5 الى 7 يونيو

الاعلام المغربي في مواجهة بروباغندا البوليساريو... ضعف تخطيط أم حرب باردة؟

حقائق حول تمويل حركة 20 فبراير

فشل ندوة الإعلان عن تنسيقية معارضي البوليساريو والجزيرة ترفض حضور اللقاء





 
لكِ

لك سيدتي للعناية ببشرة وجهك يمكنك استخدام الماء بأنواعه المختلفة

 
إعلان
 
اخبار المحمدية

لاعب اتحاد المحمدية السابق آمحمد الدرداكي يعاني في صمت فهل من التفاتة


تفكيك عصابة إجرامية روعت ساكنة المحمدية ونواحيها


بلاغ صحفي حول الدورة الأولى للمهرجان الوطني لتلاقح الثقافات بعين حرودة


احتلال الملك العمومي فوضى “بدون حل” تحول المحمدية إلى مدينة “بدون رصيف”


حزب البيئة والتنمية المستدامة بالمحمدية يستنكر ما آلت إليه أوضاع مختلف بالمدينة مطالبا تدخل السلطات


جماعة بني يخلف غارقة في البناء العشوائي والمسؤولون يتعاملون مع الظاهرة بالانتقائية والمحسوبية


تعزية في وفاة والدة صديقنا السيد عبد الرحيم ايت احمد


بلاغ صحفي من طرف مجموعة من المنابر الإعلامية بالمحمدية


محمدية بريس تكشف لكم حصريا خطة مشروع تهيئة كورنيش المركز الى غاية ميرامار

 
مختلفات

جمعية فرح للتربية و الثقافة و الفنون تنظم المهرجان الأول لإبداعات سينما التلميذ


أول شاطئ بلا تدخين في اليونان


الكونفدرالية المغربية لناشري الصحف والاعلام الالكتروني تتقدم بمشروع قانون خاص بالصحافة الالكترونية


وقفة إحتجاجية أمام البرلمان بالرباط في ظل غياب أية إستراتيجية مندمجة لدعم وتأهيل الصحافة الإلكترونية


للمرة الثانية في 2019.. عطل مفاجئ في «فيس بوك» و«انستجرام» و«واتساب»

 
تكنولوجيا

"من اليوم ماكاينش اللي يدخلك لكروب بزز ".. تعرف على أحدث خاصية لـ"واتس آب"


الفرق بين جالكسي اس 10 بلس و جالكسي نوت 9

 
خدمات محمدية بريس
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»   القران الكريم

 
 

»  مواعيد القطار

 
 

»  رحلات الطائرات

 
 

»  حالة الطقس بالمحمدية

 
 

»  اوقات الصلاة بالمحمدية

 
 

»  بورصة الدارالبيضاء

 
 

»  شاهد القناة الاولى

 
 

»  شاهد 2M

 
 

»  شاهد قناة الجزيرة

 
 

»  شاهد قناة العربية

 
 

»  شاهد bbc

 
 

»  البث المباشر لسكاي نيوز عربية

 
 

»  إستمع للاذاعات المغربية

 
 

»   أرقام مفيدة

 
 

»  الدليل القانوني للجماعات المحلية

 
 

»  euro news

 
 

»  راديو سوا

 
 

»  النــــــظام الــــــــداخلي لجــــــماعة المــــــحمدية

 
 
البحث بالموقع
 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة   تنويه  اعلن معنا  فريق العمل