للاتصال بمحمدية بريس الهاتف:23 46 83 61 06 - 0523316047         برنامج نقاش على المباشر حول عشوائية منح جماعة المحمدية النموذج اتحاد المحمدية             واخيرا.. المجلس البلدي للمحمدية يصادق بالاجماع لاقتناء حافلة لفريق شباب المحمدية            

الجامعة الوطنية لموظفي التعليم

الجامعة الوطنية لموظفي التعليم ترفض نشر حصاد لوائح الأساتذة المتغيبين~...

كريستين لاغارد

كريستين لاغارد تشيد بواشنطن بالإصلاحات "الحقيقية" التي نفذها المغرب~...

ال"كاف" يختار المغرب

ال"كاف" يختار المغرب لاستضافة كاس افريقيا للاعبين المحليين 2018~...




tv قناة محمدية بريس

برنامج نقاش على المباشر حول عشوائية منح جماعة المحمدية النموذج اتحاد المحمدية


مهدي مزواري يفجر قنبلة في وجه رئيس المجلس البلدي للمحمدية بخصوص منح الجمعيات


دورة المجلس البلدي للمحمدية تمر فوق صفيح ساخن وسط تقاذف الاتهامات والتلاسنات الحادة


البرنامج المباشر اليومي مساء المحمدية


شباب المحمدية برئاسة رئيسها هشام ايت منا تواصل تحقيق الانجازات وتحقق نصرا متميزا على وداد صفرو


هشام ايت منا قائد سفينة النجاة لشباب المحمدية رجل يستحق الشكر والتقدير


شباب المحمدية تنتصر بجدارة على فتح سباتة ب 2 لصفر


جمعية الشؤون الاجتماعية لموظفي بلدية المحمدية تنظم صبيحة ترفيهة للاطفال بمناسبة عاشوراء


برنامج مباشربحضور فاعلين جمعويين بالمحمدية حول اخر الاستعدادات لوقفة الغبار الاسود


جمعية نهضة زناتة للتنمية والتضامن وجمعية بلادي تنظمان حملة طبية بالشلالات


فعاليات من المجتمع المدني بالمحمدية تتجند لتنظيم اكبر وقفة احتجاجية في تاريخ المدينة ضد التلوث


علي سالم الشكاف عامل عمالة المحمدية يشرف على افتتاح وحدة تثمين الفلفل الحار للتعاونية الفلاحية زناتة


شارع محمد السادس بعالية المحمدية ، أين المنتخبون؟


برنامج كشف المستور : الصفقات العمومية بجماعة المحمدية


برنامج : في دائرة الضوء الذي يتناول موضوع طرق ووسائل مواكبة نضال جمعويي المحمدية للمشكل البيئي


الحل...فسخ العقدة مع شركة سيز سيطا بالمحمدية.


جمعويون بالمحمدية وضمن برنامج صباح المحمدية يطالبون برحيل مندوب التعليم


برنامج صوت الاحياء حي الراشدية 3


برنامج نقاش على المباشر حول الشأن البيئي بالمحمدية بحضور فاعلين جمعويين


برنامج حوار جريء جدا مع كريمة الرملي الضيف محمد اكيام


جمعويين اجتمعوا وناقشوا وحللوا وقرروا...لاجل المحمدية وتحت غطاء الكلمة الموحدة ومصلحة المدينة


نشرة الثامنة والنصف ليوم 23/9/2017 مع شيماء مطيع


فريق شباب المحمدية يحقق انتصارا مستحقا على اتحاد تاونات وهشام ايت منا يعد بالمزيد ويقوا الكمال لله


سكان شارع القاضي التازي يبلغون ادارة المكتب الوطني للسكك الحديدية خطورة اشغال السكة الثالثة


جمعويون بالمحمدية يطلقون نداء المصالحة والتواصل بينهم لاجل مدينة الزهور


برنامج حوار جريء جدا مع كريمة الرملي الضيف هو اسامة الناصري

 
النشرة البريدية

 
 

أسرار فنادق و خمارات تسوق للدعارة و الفساد بالهرهورة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 26 أبريل 2011 الساعة 16 : 18


الهرهورة منطقة ساحلية كان يسكنها (البحايرية)، حيث كانت الأسرة الواحدة تضم شباب يرتبطون يوميا، بأنشطة بحرية،

 كالصيد، المنقذون الموسميون، المأكولات، وآخرون يشتغلون في الفلاحة.. ومع اختناق العدوتين والارتفاع المهول للعقار، باع البعض منهم أراضيهم للمستثمرين والمقاولين الكبار، بأثمنة تسيل اللعاب، وفضل البعض الآخر، الاستمرار في العيش اليومي بين أحضان أمواج الهرهورة والكازينو والرمال الذهبية وكفيل… وفي نفس السياق كانت العائلات المحلية تحاول جاهدة الحفاظ على عيشها المحافظ.. مع تهديد يومي من سرطان الفنادق والحانات.. وهنا تبدأ المعاناة.

*الهرهورة اليوم:

الهرهورة أو المدينة “الغول” تحتاج ليس فقط إلى مسؤول واحد، فهي لوحدها بحاجة نهارا لعامل ورئيس شؤون داخلية ودرك وقوات مساعدة وأعوان سلطة.. أما ليلا، فهي بحاجة للضعف أي لعامل ليلي ومع المجموعة المذكورة لأن ما يقع في الهرهورة ليلا، لا يمكن قصوره أو حصره في بضعة سطور.. فما هي المؤشرات التي تجعلها مرتعا لممارسة الأنشطة غير “المعقولة” دون مساءلة أو ردع؟!

*الهرهورة مفتوحة وغير محكومة طرقيا…!!!

يمكن لأي شخص يرغب في ممارسة نشاط مشبوه ليلا، التنقل بكل حرية والمغادرة بعد ارتكاب أي فعل مشين بطريقة سهلة، نظرا لوجود متنفسات طرقية ظاهرة وأخرى معروفة فقط عند الساكنة المحلية بالإقليم، وحتى عند الغريب مع الزيارة اليومية والسياقة المداومة..

فعلى سبيل المثال يمكن للعاهرات، والسكارى والأشخاص المشبوهين مغادرة الهرهورة دون الخضوع للمراقبة الطرقية في الحواجز الثابتة للدرك الملكي.. مع العلم أن هناك نقطة واحدة ثابتة إلزاميا يجب التوقف فيها هي نقطة واديكم في حين أن الأخرى عابرة أي مدارة المخيم والثانية قرب المستودع البلدي والثالثة بالكازينو والرابعة بالرمال الذهبية… الخ، بالإضافة الى وجود متنفس طريق الفلاح والقنطرة المؤدية في اتجاه إقامة عماد، والطريق المؤدية أمام المستودع البلدي ووراء العمارات، والطريق المارة أمام “لوريفاج” وبعد هنيهة يجد الشخص المغادر نفسه في الطريق السيار بكل راحة في اتجاه البيضاء والرباط وطنجة.. ولما لا أكادير!!!

*ليل الهرهورة: جنس، رقص، عربدة في الشارع العام!

لا تخلو كل ليلة في الهرهورة من المغامرات الهيولودية.. فالحكاية تبدأ بأفواج من السيارات الفارهة بالحلول في حانات وفنادق الهرهورة، وارتشاق كؤوس النبيد والخمور، مع اختلاف نوع الخدمات التي تقدمها هذه (الحانات)، وبعد ساعة أو ساعتين وبالضبط الحادية عشرة ليلا فما فوق تعاين الشجارات والعري والمشاداة الكلامية.. وكدليل على ما نقول المأساة اليومية لساكنة الرمال الذهبية مع المدعوة “مليكة طمطاوي” التي منذ وطأت قدماها إلى الهرهورة، أصبحت كابوسا حقيقيا.. فهي أول صاحبة “بار” تعتمد فقرات فنية للشيخات مع الموسيقى الصاخبة، مع عدم احترام وقت الإغلاق… وحتى في رمضان تشتغل دون باقي الحانات، حيث تروج المشروبات الغازية بأثمنة باهضة مع “الشياشة” وهي الوحيدة التي يسمح لها بذلك في الجماعة بأكملها (…) وهذا ما يثير التساؤل حيث تصرح دائما وأمام الملأ أنها “شارية السوق.. والفاهم يفهم…!!”

ورغم أنها اعتقلت أخيرا من طرف الضابطة القضائية بتهمة التزوير وإيداعها في السجن إلا أن نوابها لازالوا يمارسون نفس النشاط دون رادع ووازع.. حيث بني أخيرا قبل حلول الباشا الحالي سور واقي عالي بدون ترخيص كي لا تعرف العيون الأمنية ما يجري ويدور هناك مع اعتماد ظاهرة “التسريح الجماعي من الخلف.. في حالة الخطر”…!!

ننتقل بكم، مع طلب المعذرة.. إلى ظاهرة فندق يؤرق الساكنة بسبب الموسيقى الصاخبة وكراء الغرف لهواة الليالي الحمراء دون اعتماد “عقد الزواج”، والرسالة التحذيرية التي نوجهها إلى باشا الهرهورة الجديد الذي يوحي اسمه الشخصي والعائلي بكثير من الدلالات محمد (الشرعي) (اسم محمد يحترمه الجميع والعائلي، أنتم تعرفون معناه)، هو أن صاحب هذا الفندق يسعى دائما وبكل الطرق الاحتيالية والملتوية إلى التودد إلى أي باشا جديد أو مسؤول في الدرك عن طريق الإسراع في الحصول على هاتفه النقال، والادعاءات الواهية بأن له مكانة وعلاقات حزبية في حين أنه يتخذ العمل الحزبي والجمعوي مطية للتغطية على سوابقه العدلية (بالسجن).. وأنشطته المشبوهة.. ونحن نعلم ولدينا إحساس أكيد أن ابن الشاوية لن يقع في فخه (…)

والأكيد لو تحركت الضمائر الحية يوما واحدا فقط (يوم واحد) لشن حملة ليلية على غرف هذا الفندق المشبوه لتأكدت حقيقة ما نقول.. فهناك عاهرات ووسطاء يبيتون مقابل 500 درهم لليلة بتواطؤ مع وسيطه المشهور…

من جهة أخرى، تجدر الإشارة أن أغلب شوارع الهرهورة تتحول ليلا إلى مسرح للعربدة والمشاداة الكلامية والضرب والجرح والحوادث والتعري.. وعرقلة السير، ونظرا لقلة عناصر المداومة بالنسبة للدرك الملكي فإنها تجد صعوبة كبيرة في التحكم والتنقل الى جميع جهات الهرهورة من المدخل الى غاية وادي ايكم..!!

أشارت مصادر مطلعة أن اجتماعا أمنيا عقد مؤخرا من طرف عامل الإقليم الجديد، “يونس القاسمي” الذي اقتنع بمطالب الباشا الجديد “محمد الشرعي” والكومندار “ناصر كسائيع” بضرورة شن حملة تطهيرية بالهرهورة، حيث أشارت مصادر موثوق بها أن المدينة ستعرف عما قريب حملة أمنية لم تعرفها من قبل لمحاربة ظاهرة الفساد والتفسخ الأخلاقي.. إذ أشارت لنا مصادر مقربة من مركز القرار أن أعين السلطات المحلية منكبة على ظاهرة احتلال الملك العمومي، وما يمارس من أفعال مشينة داخل “أكشاك كازينو” وعلمت “أحداث تمارة” أن هناك تعزيزات أمنية جديدة لعناصر القوات المساعدة، وتركيز جديد للعيون التي لا تنام (دار سيدي التهامي) التي أوكلت لها إعداد تقارير لما يجري ويدور بالمنطقة لاتخاذ التدابير اللازمة.

إذن بعد سلسلة من الشكايات المتوالية لساكنة الهرهورة يبدو أنه بدأت تتضح ملامح تحرير الساكنة من براثين الفساد الذي نخر أبناءها الأصليين في أرضهم (الذهب)، ونتمنى أن تتحرك السلطات الجديدة في شخص الباشا الجديد الذي بدأ في إرسال رسائل مشفرة لأصحاب الحال حتى يعلموا أن السلطة الجديدة عازمة على إعادة الأمور إلى نصابها وما ذلك بعزيز على الجميع.. علينا كإعلام، عليهم كمسؤولين، علينا كمجتمع مدني وكساكنة لمدينتنا العزيزة الهرهورة.. ولنا عودة







 

 

 

 



 



 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تحليل: تبدل الاوضاع مع تشكل نظام جديد في الشرق الاوسط

الراضي: لست "عبد واخذ الأراضي"

أسرار فنادق و خمارات تسوق للدعارة و الفساد بالهرهورة

زواج الامير البريطاني وليام من كيت ميدلتون وسط مليون من المعجبين

لونا الشبل تتهم "الجزيرة " بخيانة "الأمانة" والقاسم ينفي الاستقالة

لماذا أخفى الأميركيون جثة بن لادن ؟

إلى أين يمضي شباب الثورة؟ .. مقدمات لفهم ما يجري

لماذا أخفى الأميركيون جثة بن لادن ؟

وما قتلوه يقينا ....ولكن شبه لهم

أنت والجنس : لثقافة جنسية مبنية على أسس سليمة

أسرار فنادق و خمارات تسوق للدعارة و الفساد بالهرهورة





 
صيدليات المحمدية

صيدليات الحراسة بالمحمدية

 
خط أحمر

احذروا: أطفالنا تجاوزوا سن الرشد

 
اخبار المحمدية

واخيرا.. المجلس البلدي للمحمدية يصادق بالاجماع لاقتناء حافلة لفريق شباب المحمدية


هل فعلا بدأ قطار الاصلاح والتنمية يشق طريقه لحي النصر بعد الحوار الساخن ببرنامج صوت الاحياء ؟


بيان اللجنة التنظيمية المؤقتة للوقفة الاحتجاجية 17 غشت لما بعد الوقفة أمام مجلس المحمدية


ايقاف ثلاثة أشخاص بمحطة القطار بمراكش بحوزتهم كمية من أقراص الهلوسة


منح جلالة الملك جائزة الاعتراف الخاص للريادة في النهوض بقيم التسامح


"ماستر سيكولوجية الإعاقة" يغضب طلبة بالمحمدية

 
إعلان
 
مختلفات

هذا ما ينتظر الصحافة الرقمية المغربية بعد صدور القانون


جلالة الملك يمنع وزراء من عطلتهم السنوية بسبب تأخير برنامج تنموي بالحسيمة


جلالة الملك محمد السادس يغادر الدار البيضاء ويحل جوا بهذه المدينة

 
إعلان
 
صحتي

بعيدا عن المهدئات.. حيل طبيعية للتخلص من الإرهاق في رمضان


قريبا.. طرح حقنة واحدة تؤخذ شهريا لعلاج مرض السكر


ممارسة الرياضة في رمضان تكمل الوظيفة العلاجية للصوم

 
حياتنا الزوجية

كيف تخلص زوجتك من الحزن


كيف تتصرفي مع زوجك عند غضبه

 
تكنولوجيا

مايكروسوفت تعيد تصميم سكايب وتضيف ميزة القصص


فيسبوك يجدد.. إليكم التفاصيل!

 
خدمات محمدية بريس
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»   القران الكريم

 
 

»  محمدية قران

 
 

»  مواعيد القطار

 
 

»  رحلات الطائرات

 
 

»  حالة الطقس بالمحمدية

 
 

»  اوقات الصلاة بالمحمدية

 
 

»  بورصة الدارالبيضاء

 
 

»  شاهد القناة الاولى

 
 

»  شاهد 2M

 
 

»  شاهد قناة الجزيرة

 
 

»  شاهد قناة العربية

 
 

»  شاهد البي بي سي

 
 

»  راديو أم كلثوم

 
 

»  إستمع للاذاعات المغربية

 
 

»   أرقام مفيدة

 
 

»  الدليل القانوني للجماعات المحلية

 
 

»  euro news

 
 

»  راديو سوا

 
 

»  النــــــظام الــــــــداخلي لجــــــماعة المــــــحمدية

 
 
البحث بالموقع
 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة   تنويه  اعلن معنا  فريق العمل