للاتصال بمحمدية بريس الهاتف:23 46 83 61 06 - 0523316047         المحكمة “تطعن” في عروض شراء “لاسامير” وتعتبرها غير جدية.. وعروض جديدة ستقدم             لقاء تواصلي ل *التنسيقية الوطنية للصحافة والاعلام الرقمي بالمغرب* حول التحديات و القانون المجحف للصح            

الجامعة تدعو حسبان لعقد جمع

الجامعة تدعو حسبان لعقد جمع استثنائي في ظرف شهر~...

تنظيم يوم تشاوري وإخباري

تنظيم يوم تشاوري وإخباري حول برنامج تنمية المحمدية~...

3 ملايير سنتيم تقرب بنشرقي من

3 ملايير سنتيم تقرب بنشرقي من الهلال السعودي~...




tv قناة محمدية بريس

المحكمة “تطعن” في عروض شراء “لاسامير” وتعتبرها غير جدية.. وعروض جديدة ستقدم


لقاء تواصلي ل *التنسيقية الوطنية للصحافة والاعلام الرقمي بالمغرب* حول التحديات و القانون المجحف للصح


القصة المؤلمة للخادمة التي تم تعذيبها بوحشية بالمحمدية


المسؤولون بالمحمدية ينفذون جريمة طمس هوية تاريخية للمدينة نموذج اليوم أبواب صور القصبة


آسگاس أمباركي: جمعية تجار المحمدية تحتفي بالسنة الامازيغية 2968 بمسرح عبد الرحيم بوعبيد


علي سالم الشكاف عامل عمالة المحمدية يترأس فعاليات سباق العدو الريفي الفدرالي الوطني ببالوما


المعاناة القاسية لساكنة حي السلام 1بطريق المحمدية بني يخلف مع تسربات مياه الواد الحار والامطار


فرع مرصد اطلنتيس و جمعية تجار العهد الجديد بالمحمدية يحتفلون بذكرى تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال


تجديد الثقة في السيد هشام أيت منا رئيسا لشباب المحمدية


افتتاح شركة ’’ Cuisine deco ’’ لبيع أجهزة المطبخ ذات جـودة عالية بالمحمدية


محمدية بريس تحيي حفلا ساهرا بمناسبة رأس السنة الجديدة وسط حضور فنانين ورياضيين


جماهير شباب المحمدية تحتفل بأحسن لاعب خلال الشطر الأول من البطولة


شباب المحمدية تنتصر على اتحاد تواركة واتحاد المحمدية تتعادل مع اتحاد سلا


وأخيرا بقع سكنية بحي الوحدة بعالية المحمدية تتمكن من الحصول على الترخيص المؤقت


الأمطار تعري واقع البنية التحتية بالمحمدية ونموذج اليوم : حفرغائرة بشارع المقاومة


نادي شباب المحمدية يعقد جمعه العام برئاسة السيد هشام ايت منا وسط وعود بتحقيق مزيد من الانجازات


الطالبة كوثر حطاب تستلم دبلوم التجارة الدولية من مؤسسة (igic ) في حفل بهيج بفندق أفانتي (Avanti)


الأستاذ والصحفي بوشعيب حمراوي يقدم كتابه" رسائل سياسية" هذه المرة بمسقط رأسه بن سليمان


سهرة مع النجوم مع مجموعة لرفاك والفنان محمد لقلع


برنامج قصتي مع المرض قصة اليوم مع الفاعلة الجمعوية منى علوان وصراعها مع السرطان


مجلس الحكومة يصادق على مشروع قانون يقضي بتغيير القانون المتعلق بالصحافة والنشر


المساعدون الاداريون والتقنيون ينظمون وقفة احتجاجية أمام نيابة المحمدية حول ملف الاقتطاعات


المركز الوطني للارشاد الصحي والتربوي وبتنسيق مع المديرية الاقليمية للتربية الوطنية ندوة حول "العنف


نعمان لحلو قد يرفع دعوى قضائية ضد الشركات الملوثة بالمحمدية إن ضاعت حنجرته


برنامج نقاش على المباشر يطرح ملف مشروع تهيئة زناتة


احتجاج لاصحاب الطاكسيات الكبيرة بشارع الحسن الثاني بالمحمدية

 
النشرة البريدية

 
 

هل يحل القذافي ضيفا على خيمة زعيم البوليساريو ؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 02 شتنبر 2011 الساعة 25 : 08


منذ ان تولى العقيدالقدافي السلطة في ليبيا منذ أربعين سنة ونحن في المغرب نذوق من مرارة أفكاره وترهاته . وله تاريخ مع العاهل الراحل الملك الحسن الثاني فقد كان العقيد معمر يساعد اليساريين المغاربة الدين كانوا يلتجئون إلى خيمته لمدهم بالمال للتنكر لوطنهم. كما سبق للفقيه البصري ان صرح بدلك في إحدى حواراته . وبعد ذلك تبنى العقيد معمر أطروحة الانفصاليين من أعضاء جبهة البوليزاريو لما لم يتوانى في دعمهم بالعتاد والمال..

 

كل منا يتذكر الذكرى ما قبل الأخيرة لما يسمى بالفاتح من سبتمبر عندما قررالمغرب المشاركة في عيد الزعيم بتجرده من القوات المسلحة الملكية , بحضور وفد مغربي يترأسه الوزير الأول عباس الذي فوجئ بوجود زعيم الانفصاليين عبد العزيز المراكشي في المنصة الرسمية .مدعوما بالرئيس المجاهد عبد العزيز بوتفليقة , فانسحب الوفد المغربي على الفور. وألغيت مشاركة قواتنا المسلحة في عيد الزعيم ....وبررت دبلوماسية العقيد تواجد الانفصالي محمد عبد العزيز بخطا بروتوكولي حملوه للمسئول عن البرتوكول , ولكن الحقيقة غير دلك إذ لايعقل إن يتسلسل مرتزق إلى منصة العقيد دون علمه ومباركة حضوره .وخصوصا وانه جاء مرفوفقا إلى المنصة بالرئيس الجزائري بوتفليقة على امرئ ومسمع من كل الوفود المشاركة للاحتفال بالزعيم .....

 

وهاهي اليوم نهاية الزعيم المحتومة , وصلت . وقد عملت الجزائر على مساندة القدافي العقيد بطياريها وجندها ومجموعة من فلول مرتزقة البوليساريو الدين أسرت منهم الثوار حوالي الخمسمائة ..

 

وقد عمل العقيد على استغلال الدول الإفريقية لمساندته في محنته , بل ودعمته فالدول الإفريقية وعلى رأسها جنوب إفريقيا وآخرون رفضوا الاعتراف بالمجلس الوطني الانتقالي .كما رفضت الجزائر نفسها هدا الاعتراف , وتلتقي مصالح جنوب أفريقا والجزائر مع مصالح جبهة البوليساريو المدعمة من هاتين الدولتين لهد فهما ترفضان الاعتراف بحرية الشعب الليبي بداعي ان القتال مازال مستمرا ,ولن يكون هناك اعتراف إلا بتوقف القتال. وهدا بالطبع لن يتوقف مادامت بعض الدول الإفريقية تبعث بمرتزقتها ومرتزقة صنائعها ومن بينهم مرتزقة البوليساريو للعبث بامن زسلامو الضعب الليبي؟

 

وبمجرد ما ظهرت نوايا الجزائر في الصراع الليبي وثبوت دعمها للزعيم بإثباتات كثيرة ومصادر اسخباراتية متنوعة , ألا وسارعت الجزائر بنفي تورطها في هده الحرب القذرة ضد الشعب الليبي الذي يسعى الى الحرية والكرامة ويكفي أن نشير إلى تصريح الدبلوماسي الأمريكي توماس رايلي الى تورط مقاتلي البوليساريو في أحداث ليبياكما أكدت صحيفة الدايلي تلغراف البريطانية أن سفير البوليساريو السابق لدى الجزائر _سليم بيسات- والمعروف بعلاقته مع المخابرات الجزائرية هو الذي توسط في صفقة مشاركة مقاتلي الجبهة في هده الحرب القذرة..

 

واخيرا وبعد آخر ظهور لابن العقيد راجت اخبر بقوة كما واردتها وكالة الشرق الاوسط ان قافلة من السيارات قد اجتازت الحدود الليبية الجزائرية وقد تكون هذه القافلة تضم القدافي وأسرته ,وسرعان ما سارعت الجزائر مرة أخرى لنفي الخبر واعتبرته خبرا لااساس له من الصحة .

 

إلا أن تكذيب الجزائر لكل هده الإخبار تكدبه الوقائع على الأرض, فزعيم البوليساريو المدعو عبد العزيز المراكشي قطع عطلته السنوية وعاد على الفور إلى مخيمات تندوف ولا شك ان عودته جاءت للاستعداد لترتيب الخيمة التي من الممكن أن تستضيف العقيد مادام ليستطيع اللجوء إلى أي دولة . منخرطة في الامم المتحدة وتخضع للقانون الدولي وهكدا فالعقيد كما قال في خطابه الشهير عند اندلاع الأزمة بأنه مناضل ثائر وابن الخيمة ومن البادية , لاشك انه اختار اللجوء الى صنيعته القديمة البوليساريو مادام المراكشي هو ابنه بالتبني , وقد جاء الوقت ليعوضه عن الأموال والمساعدات بالأسلحة والعتاد التي اقتطعها الزعيم من أموال الشعب الليبي لدعم انفصاليي المغرب.

 

ومادامت وكالة الإنباء الرسمية للبوليساريو أصدرت بيان تتبرأ فيه من مشاركة مقاتليها في حرب ليبيا ,كما ادعت أنها بصدد تشكيل لجنة تحقيق حول هده الادعاءات التي يظهر جليا أن العصابة الإرهابية للبوليساريو تورطت في العمليات وأرادت ان تدفع عنها التهم يهدا الشكل لان الذي سيكشف بل وكشف تورط مرتزقة البوليساريو في الحرب ضد الليبيين هي الجهات المتضررة وهم الثوار والشعب الليبي ......

 

وكل ما نطلبه من الجبهة جمهورية الوهم الجزائري ,هو ان تتكلف لجنتها بالبحث في كل خيمة خيمة عن عميد الرؤساء العرب الفارين والمخلوعين من شعوبهم وملك ملوك مرتزقة افريقيا....

 

فمادامت الجزائر قد أعدت العدة منذ زمان لتامين سيطرتها على دول الساحل والصحراء وعقدت اتفاقيات مع هده الدول ونشرت المزيد من قواتها على الحدود الليبية ,فان ذلك ولاشك فلأجل تامين التحاق العقيد الفار من الجنائية الدولية وعدالة بلاده بخيمة زعيم البوليساريو ..

 

إذن على حلف الناتو والولايات المتحدة إن يتحملوا مسؤولياتهم في هدا الإطار بمراقبة مخيمات التندوف, حتى لا يتسلل لها العقيد المطارد لأنه وفي نظري المتواضع لم يبق له إلا خيمة ولد عبد العزيز المراكشي زعيم الجبهة..ليعتكف بها بعيدا عن الازياء والحسنوات واللهو واللعب مع قياصرة الدول الديموقرطية من امثال صديقه برلوسكوني

محمد سامي







 

 

 

 



 



 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اختفاء صفحات في فيسبوك تدعو لـ"انتفاضة فلسطينية ثالثة"

اللهم اجعل هذا البلد آمنا

نصيحة للحكام والشعوب والعلماء من الشيخ د.معاذ سعيد حوّى

تحليل: تبدل الاوضاع مع تشكل نظام جديد في الشرق الاوسط

حكم عزف الموسيقى وسماعها

الاستثناء المغربي وأسئلة البحث في التفاصيل

مدينة الزهور تغرق في الأزبال

ابن سليمان.. مدينة تغرق في سوء التسيير وتنخر شبابها آفة البطالة

وفاة عجوز مهملة بمستشفى المحمدية

وثائق: بن علي عميل للموساد وسي أي أيه

القذافي يوافق قبل الثوار على خارطة الطريق الأفريقية

وقفات لمصلين بالمحمدية تضامنا مع الشعبين الليبي واليمني

مقاربة كروية للتعديلات الدستورية .. اقترحوا وارقصوا

الديلي تلغراف البريطانية: المئات من بوليساريو يقاتلون إلى جانب القذافي

القذافي: لن أرحل ومستعد للتفاوض لكن بدون شروط

مقتل سيف العرب أصغر أبناء العقيد القذافي إثر قصف لقوات الحلف‎

ماذا قدمت القاعدة للعرب ؟

في ربيع العرب ! هل نبكي على الشتاء !!!

بعد بيرلوسكوني هل يلجِأ القذافي وعلى عبدالله صالح إلى مدينة الفقيه بن صالح؟

موسكو تتخلى عن القذافي والنزاع يدخل مرحلة جديدة





 
صيدليات المحمدية

صيدليات الحراسة بالمحمدية

 
اعلان

تأمينات الحسنية بالمحمدية المتخصصة في مجال التأمينات بكل فروعها

 
خط أحمر

عقوبات تأديبية تغذي الشغب

 
اخبار المحمدية

Douane-Samir: le 8 février, audience décisive à Mohammedia


الرباح : سيتم إغلاق مصفاة "لاسامير" نهائيا في هذه الحالة


كلية الحقوق بالمحمدية تخالف القانون وظهور موظفة "سادية" بمصلحة شؤون الطلبة


المحكمة التجارية تُقر مهلة ثامنة للبحث عن مشتر لمصفاة "سامير"


الجمعية التونسية لحماية البيئة والآثار بالمحمدية تطالب بادارج المدينة ضمن المسلك السياحي لاوذنة


سرقة أغطية بالوعات تستنفر "ليديك" في المحمدية

 
إعلان
 
مختلفات

حفل توقيع كتاب (رسائل سياسية) للأستاذ بوشعيب حمراوي بأحد فنادق البيضاء


من جديد..تلميذ يعتدي على أستاذة بالسلاح الأبيض بالحي المحمدي


بلدية تولوز ترفض تسجيل طفلين بهذا الإسم العربي

 
إعلان
 
صحتي

بعيدا عن المهدئات.. حيل طبيعية للتخلص من الإرهاق في رمضان


قريبا.. طرح حقنة واحدة تؤخذ شهريا لعلاج مرض السكر


ممارسة الرياضة في رمضان تكمل الوظيفة العلاجية للصوم

 
حياتنا الزوجية

كيف تخلص زوجتك من الحزن

 
تكنولوجيا

مايكروسوفت تعيد تصميم سكايب وتضيف ميزة القصص


فيسبوك يجدد.. إليكم التفاصيل!

 
البحث بالموقع
 
خدمات محمدية بريس
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»   القران الكريم

 
 

»  محمدية قران

 
 

»  مواعيد القطار

 
 

»  رحلات الطائرات

 
 

»  حالة الطقس بالمحمدية

 
 

»  اوقات الصلاة بالمحمدية

 
 

»  بورصة الدارالبيضاء

 
 

»  شاهد القناة الاولى

 
 

»  شاهد 2M

 
 

»  شاهد قناة الجزيرة

 
 

»  شاهد قناة العربية

 
 

»  شاهد البي بي سي

 
 

»  راديو أم كلثوم

 
 

»  إستمع للاذاعات المغربية

 
 

»   أرقام مفيدة

 
 

»  الدليل القانوني للجماعات المحلية

 
 

»  euro news

 
 

»  راديو سوا

 
 

»  النــــــظام الــــــــداخلي لجــــــماعة المــــــحمدية

 
 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة   تنويه  اعلن معنا  فريق العمل