للاتصال بمحمدية بريس الهاتف:23 46 83 61 06 - 0523316047         Mohammédia : Elle se faisait passer pour un médecin pour déplumer les jeunes filles             المحمدية : انتحلت صفة طبيب وأسقطت عشرات الراغبات في الزواج!            

"البلوكاج السياسي"

"البلوكاج السياسي" يثير مخاوف من "سكتة قلبية" بمدينة المحمدية~...

الأرصاد الجوية تكشف

الأرصاد الجوية تكشف عن سبب الجفاف الذي يضرب المغرب والموعد المرتقب لبدء موسم الأمطار~...

بعد فاجعة الصويرة..

بعد فاجعة الصويرة.. هذا ما أمر به الملك محمد السادس بخصوص "إعانات الفقراء"~...




tv قناة محمدية بريس

الصحفي خي بابا رفقة فاعلين جمعويين في زيارة لبيت مدير محمدية بريس للاطلاع على صحة زوجته وابنته


مستخدمو المركب العقاري بالمحمدية يطالبون ادارة الوكالة بالاستجابة الفورية للملف المطلبي


جمعويون بالمحمدية يطالبون المجلس الاعلى للحسابات التدخل لافتحاص مالية مجلس عمالة المحمدية بشكل عاجل


أمن المحمدية يسمح بالريكولاج لاصحاب الحافلات بعد وقفة احتجاجية نفذوها امام منطقة الامن


عمال شركة بزكلي وبلس ، يحتجون بشوارع المحمدية ضد التجويع واقتياد الشركة للإفلاس.


تجار داخل سوق"الجوطية"يغلقون محلاتهم بسبب عراقيل تاجر تجعل الوصول لمحلاتهم من طرف زبائنهم شبه مستح


لاعبو شباب المحمدية ينتزعون بكل قوة وإصرار ثلاث نقاط جديدة من حسنية لازاري الوجدية


علي سالم الشكاف عامل عمالة المحمدية يترأس مراسيم تحية العلم الوطني في ذكرى عيد الاستقلال


بمناسبة عيد الاستقلال جمعية تجار المحمدية تنظم زيارة لدار المسنين


المقصيون من الحق في السكن بدوار المسيرة بالمحمدية ينفذون وقفة احتجاجية حاشدة أمام البرلمان


وقفة احتجاجية للتنسيقية الوطنية للصحافة والاعلام الرقمي أمام البرلمان


وفد عربي في زيارة استطلاعية للوحدة الانتاجية لتثمين الفلفل الحار للتعاونية الفلاحية زناتة


شباب المحمدية تنتزع ثلاث نقاط جديدة من الديربي المحلي الذي جمعها باتحاد المحمدية


فرحة استثنائية عاشتها مدينة المحمدية بعد التأهل التاريخي للمنتخب المغربي لنهائيات كأس العالم 2018


تلاميذ مجموعة مدارس رودان الخصوصية بالمحمدية يخلدون ذكرى المسيرة الخضراء


الاستاذ مصطفى حنين يعطي انطلاقة ميني ماراطون بيطاغور المنظم بمناسبة عيد المسيرة الخضراء


شباب المحمدية تنتصر بكل سهولة على اتحاد سلا وتظل متصدرة الترتيب


تلاميذ ثانوية العالية بالمحمدية يخلدون الذكرى 42 لانطلاق المسيرة الخضراء


سكان ماربيا بيتش بالمنصورية يحتفلون بذكرى عيد المسيرة الخضراء


جمعية نهضة زناتة تنظم القافلة الرابعة الى الصحراء المغربية بمناسبة عيد المسيرة الخضراء


Les élèves du CP et CE2 et 5 et 6 de~Pythagore Junior célèbrent~le 42 ème anniversaire de la marche


أشبال مجموعة مدارس بيتاغور بالمحمدية يحتفلون بطريقتهم الرائعة بالذكرى ال42 لانطلاق المسيرة الخضراء


تلاميذ وأطر مجموعة مدارس بيتاغور الخصوصية بالمحمدية يخلدون الذكرى ال 42 لانطلاق المسيرة الخضراء


شباب المحمدية تواصل التألق والفوز وفاتحي يسجل أعظم اهداف البطولة الوطنية


جمعية بلادي بتنسيق مع نهضة زناتة تنظم حملة للكشف عن سرطان الثدي للنساء بالشلالات


المحمدية قطب صناعي جهوي ووطني عنوان ندوة من تنظيم ملحقة المحمدية لغرفة التجارة والصناعة والخدمات

 
النشرة البريدية

 
 

حوار مع السيد الأمين الإقليمي لحزب الأصالة والمعاصرة بالمحمدية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 09 أبريل 2011 الساعة 17 : 03



في إطار تفعيل سياسة التواصل وإطلاع الرأي العام المحلي والوطني بمستجدات الفرع الإقليمي لحزب الأصالة والمعاصرة بعمالة المحمدية  اليكم حوار مع السيد الأمين اللإقليمي لحزب الأصالة بالمحمدية" محمد لمفضل" والذي أوضح فيه على أن حزب الأصالة والمعاصرة بالمحمدية أمام مسؤولية كبرى تتحدد في تجديد الممارسة السياسية داخل المدينة من خلال محاربة كل أشكال الفساد السياسي، كما أشار إلى أن حزب الأصالة والمعاصرة بعمالة المحمدية قد قطع أشواطا مهمة على مستوى التنظيم والهيكلة الداخلية على مستوى الفرع الإقليمي،وفي ما يخص التدبير الجماعي أوضح على أن المجلس البلدي لمدينة المحمدية يعاني من مجموعة من المشاكل والتحديات الناجمة تراكمات سوء التدبير السابق ووجود معارضة سياسوية تبتعد كل البعد عن أداء دورها البناء المتمثل بالأساس في الدفاع عن المصلحة العامة وتجاوز المصالح الخاصة  


ـ باعتباركم الأمين الإقليمي لحزب الأصالة والمعاصرة بالمحمدية ما هو تشخيصكم لواقع العمل الحزبي بالمدينة ؟


في البداية لابد أولا أن نتحدث عن واقع العمل الحزبي ببلادنا بصفة عامة باعتبار أن العمل الحزبي بمدينة المحمدية هو جزء من الكل لا يمكن فصله أو فهمه إلا في سياق ما يعرفه واقع العمل السياسي بصفة عامة ببلادنا،بطبيعة الحال أن هناك استثناءات طبعت التاريخ السياسي بالمدينة وهي ما يميزها ويجسد الخصوصية السياسية داخل هذه المدينة ، لكن المبدأ العام هو أن العمل الحزبي اليوم ببلادنا يعرف مرحلة إعادة البناء بعد الأزمة التي عاشها المشهد السياسي ببلادنا في السابق هذا الوضع التراجعي كرسته مجموعة من السلوكات التي أفقدت العمل السياسي قيمته وأزالت عنه جاذبيته كأحد الأولويات الرئيسية في حياة كل المغاربة الذين يتطلعون لخدمة بلادهم عبر تحمل مسؤليات تدبير الشأن العام، هذا الوضع التراجعي للعمل السياسي ساهمت فيه الأحزاب السياسية بشكل كبير إنطلاقا من فشلها في تحمل مسؤولياتها كاملة عبر أداء دورها التمثيلي الحقيقي وكذلك تأطير وتكوين المواطنين، هذا الضعف المؤسساتي للأحزاب السياسية إنعكس بشكل كبير على مستوى تعبئة المواطنين وساهم بشكل كبير في العزوف عن المشاركة السياسية. وفقدان الثقة في الأحزاب السياسية.إنطلاقا مما سبق فإن الواقع الحزبي بمدينة المحمدية أثرت فيه نفس العوامل السابقة الذكر مما جعل حزب الأصالة والمعاصرة بمدينة المحمدية اليوم أمام مسؤولية تاريخية تتمثل في إعادة الثقة لساكنة المدينة في العمل الحزبي وإعادة الاعتبار للممارسة السياسية داخل المدينة .وهذا ما يجعلنا أمام مسؤولية أكبر وهي إنجاح التجربة الجماعية الحالية التي نتحمل فيها مسؤولية تسيير المجلس البلدي لمدينة المحمدية


ـ ما هي الأسباب الحقيقية لتأسيس حزب الأصالة والمعاصرة ؟وما هي القيمة المضافة التي يقدمها للمشهد الحزبي والسياسي ببلادنا؟


تأسيس حزب الأصالة والمعاصرة لم يأتي من فراغ ولا جاء نتيجة رغبة ذاتية تتوخى تحصيل منافع ضيقة بل إنه تعبير عن حاجة موضوعية استشعرتها شرائح متعددة من الفعاليات السياسية والمدنية قررت تجميع طاقاتها لإسناد وإغناء الاختيار الديمقراطي الحداثي كما نصت على ذالك مبادئ وتوجهات حزب الأصالة والمعاصرة كما أن حزب الأصالة والمعاصرة جاء كرد فعل على الإختلالات السياسية التي يعرفها المشهد الحزبي المغربي والتي فشلت الأحزاب السياسية في معالجتها وتجاوزها بل ساهمت بعضها في تأزيم المشهد السياسي عبر ممارستها لسلوكات كرست للعزوف السياسي الذي طبع الإنتخابات الأخيرة واستمرار مسلسل إفساد المحطات الإنتخابية رغم التوجه العام للدولة الرامي إلى ضمان انتخابات نزيهة وشفافة، بالإضافة إلى الخصاص الحاصل في مجال التأهيل الحزبي وعقلنة الممارسة الحزبية، كل هاته الممارسات ساهمت بشكل كبير في تبخيس العمل الحزبي والسياسي مما أدى إلى نفور المواطن عن المشاركة السياسية وعن الانخراط في الأحزاب السياسية كما سبق الذكر،


هذا بالإضافة إلى أن العهد الجديد بقيادة صاحب الجلالة محمد السادس نصره الله ومسلسل الإصلاحات الكبرى التي همت مختلف الميادين ومن بينها بطبيعة الحال إصلاح الحقل السياسي المغربي وتأهيله والذي كان الخطاب الملكي المرجع المؤسس لمشروع الإصلاح الداعي إلى تحمل الأحزاب السياسية مسؤولياتها كاملة وإلى رد الإعتبار للعمل السياسي وإرجاع الثقة للمواطن في الأحزاب السياسية ، هذا بالموازاة مع الإصلاح القانوني الذي هم قانون الأحزاب السياسية المغربي 04ـ 36 الذي جاء حاملا في مضامينه لشروط الحكامة الحزبية، إلا أن كل هذه التوجهات والإصلاحات القانونية فإن الأحزاب السياسية المغربية لم تتمكن من الإنخراط في صياغة وتنفيذ برامج إصلاح داخلية ولم تستطع تحمل مسؤولية تغيير وتجديد الحقل الحزبي ببلادنا ، كل هاته الأسباب وغيرها جعلت حزب الأصالة والمعاصرة يدخل المعترك السياسي جاعلا في أولوياته تجديد الممارسة السياسية ورد الإعتبار للعمل الحزبي حتى تستطيع بلادنا إستكمال الورش الإصلاحي الذي أعطى إنطلاقته صاحب الجلالة محمد السادس نصره الله


ـ باعتباركم أول أمين إقليمي لحزب الأصالة والمعاصرة بعمالة المحمدية ما هي المنهجية والتصورات التي وضعتموها لهيكلة الحزب على مستوى العمالة ؟


تحمل المسؤولية بطبيعة الحال ليست تشريفا بقدر ما هي تكليف، والمسؤولية التي نتحملها اليوم داخل حزب الأصالة والمعاصرة هي مسؤولية تاريخية وسيسجلها علينا التاريخ شئنا أم أبينا وبذلك فإن ضرورة إنجاح هذه التجربة وأداء واجبنا الحزبي وتحمل مسؤولياتنا الكاملة في إطار إحترام القوانين والإلتزام بالتوجهات العامة للحزب، يعد من أولوياتنا،كما يجب أن نعترف أن تسيير وتدبير شؤون الحزب على مستوى عمالة المحمدية ليست بالأمر السهل، إنطلاقا أولا من أن حزب الأصالة والمعاصرة حزب جديد ، ثانيا أن منهجية عمل الحزب هي منهجية مغايرة ومختلفة عما هو مألوف في الساحة الحزبية ببلادنا ،ثالثا أن حزب الأصالة والمعاصرة هو مشروع سياسي لتجديد وعقلنة الممارسة الحزبية والسياسية وقطع مع كل أشكال الإفساد السياسي والحزبي ، بالإضافة إلى أن حزب الأصالة والمعاصرة اليوم أمام مسؤولية كبرى وهي إرجاع الثقة للعمل الحزبي والسياسي بصفة عامة،وهذا هو التحدي الصعب الذي نواجهه داخل عمالة المحمدية هو إعادة الثقة لساكنة المحمدية في الأحزاب السياسية وفي العمل السياسي بصفة عامة، أمام كل هاته التحديات فإن تحمل المسؤولية في هذا الظرف ليس بالأمر السهل كما سبق وأن قلت ، ولكن لابد لنا أن نتحلى بإرادة وصبر وعزيمة قوية حتى يستجيب حزب الأصالة والمعاصرة لتطلعات ساكنة عمالة المحمدية ، وفي هذا السياق عملنا على وضع مخطط إستراتيجي لعمل الحزب بعالة لمحمدية كانت بدايته إستكمال هيكلة الحزب على المستوى الإقليمي حيث تمت هيكلة كل الفروع المحلية وذلك بانتخاب مكتب إقليمي و مكاتب محلية على مستوى الجماعات التابعة لعمالة المحمدية وهي جماعة المحمدية، وجماعة عين حرودة، وجماعة بني يخلف، وجماعة الشلالات وجماعة سدي موسى بن علي، وجماعة سدي موسى المجدوب، كما عمل الحزب على إعطاء الإنطلاقة لعملية الإنخراطات بمختلف الفروع وخلق لجنة على المستوى الإقلمي ولجان محلية لتتبع العملية ، وكذلك وضع برنامج سنوي لأنشطة الحزب سواء على المستوى الإقليمي أو المحلي، بالإضافة إلى أننا وضعن في أولوياتنا برنامج لتكوين وتأطير منتخبي لحزب على مستوى عمالة المحمدية وكذلك تأطير وتكوين أعضاء الفروع المحلية، وخلق لجان محلية لتتبع الشأن المحلي تقدم تقاريرها بشكل دوري للأمانة الإقليمية، بالإضافة إلى أن الحزب نظم العديد من الأنشطة التي كان الغاية منها توضيح الرسالة والرؤية التي يحملها حزب الأصالة والمعاصرة لساكنة العمالة







 

 

 

 



 



 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



رسالة إلى من ينتحلون صفة الحديث باسم الشعب

حوار مع السيد الأمين الإقليمي لحزب الأصالة والمعاصرة بالمحمدية

مهنيو القناة الثانية يطالبون بدمقرطة الإعلام العمومي

الاستثناء المغربي وأسئلة البحث في التفاصيل

أي إصلاح دستوري للمغرب الديمقراطي الحداثي ؟

الكونفدرالية الديمقراطية للشغل تقرر الجواب كتابة على عرض الحكومة بخصوص مطالب الطبقة العاملة

نادية ياسين : معارضتنا لا تخص "النظام الملكي" فقط

القذافي يوافق قبل الثوار على خارطة الطريق الأفريقية

صالح مستعد لترك السلطة، لكن لمن؟

خطة أمنية جزائرية لمواجهة تداعيات الوضع في ليبيا

حوار مع السيد الأمين الإقليمي لحزب الأصالة والمعاصرة بالمحمدية

لقاء مطلبي مفتوح بمجلس مدينة المحمدية بحضور رئيس مجلس المدينة لمفضل

وراء كل رئيس مخلوع امرأة؟

موسكو تتخلى عن القذافي والنزاع يدخل مرحلة جديدة

متابعة : باشا المحمدية يكرر اهانته لمواطنين

عبد السلام ياسين : شطحات دينية وشخابيط سياسية

رسالة مفتوحة إلى السيد وزير الداخلية

إضراب شغيلة الجماعات المحلية بالمحمدية أيام 26 - 27 - 28 يوليوز

مجازو ومعطلو المحمدية ينفذون اعتصاما بباشوية المدينة ويتوعدون باشكال احتجاجية مفاجئة

غليان ساكنة كاريان البرادعة والمسيرة بالمحمدية يصل حد احتجاجاتهما الى قطع السير بشارع الحسن الثاني





 
صيدليات المحمدية

صيدليات الحراسة بالمحمدية

 
اعلان

تأمينات الحسنية بالمحمدية المتخصصة في مجال التأمينات بكل فروعها

 
اخبار المحمدية

Mohammédia : Elle se faisait passer pour un médecin pour déplumer les jeunes filles


المحمدية : انتحلت صفة طبيب وأسقطت عشرات الراغبات في الزواج!


تفكيك عصابة بالمحمدية متخصصة في الاستيلاء على العقارات


في الذكرى 15 لاحراق وإغراق شركة سامير..المحمدية تخرج من جديد للاحتجاج ضد تفرج الحكومة


سكان المحمدية يتساءلون بسخرية.. من هم أعضاء ومن هم منتخبو المجلس الجماعي ؟


عمال شركة بزكلي وبلس يحتجون ضد اقتياد المجموعة الى التصفية القضائية ويطالبون بحماية مكاسبهم وحقهم في

 
خط أحمر

فرانس 24 .. وجها لوجه مع الدعارة الإعلامية

 
إعلان
 
مختلفات

من جديد..تلميذ يعتدي على أستاذة بالسلاح الأبيض بالحي المحمدي


بلدية تولوز ترفض تسجيل طفلين بهذا الإسم العربي


هذا ما ينتظر الصحافة الرقمية المغربية بعد صدور القانون

 
إعلان
 
صحتي

بعيدا عن المهدئات.. حيل طبيعية للتخلص من الإرهاق في رمضان


قريبا.. طرح حقنة واحدة تؤخذ شهريا لعلاج مرض السكر


ممارسة الرياضة في رمضان تكمل الوظيفة العلاجية للصوم

 
حياتنا الزوجية

كيف تخلص زوجتك من الحزن

 
تكنولوجيا

مايكروسوفت تعيد تصميم سكايب وتضيف ميزة القصص


فيسبوك يجدد.. إليكم التفاصيل!

 
البحث بالموقع
 
خدمات محمدية بريس
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»   القران الكريم

 
 

»  محمدية قران

 
 

»  مواعيد القطار

 
 

»  رحلات الطائرات

 
 

»  حالة الطقس بالمحمدية

 
 

»  اوقات الصلاة بالمحمدية

 
 

»  بورصة الدارالبيضاء

 
 

»  شاهد القناة الاولى

 
 

»  شاهد 2M

 
 

»  شاهد قناة الجزيرة

 
 

»  شاهد قناة العربية

 
 

»  شاهد البي بي سي

 
 

»  راديو أم كلثوم

 
 

»  إستمع للاذاعات المغربية

 
 

»   أرقام مفيدة

 
 

»  الدليل القانوني للجماعات المحلية

 
 

»  euro news

 
 

»  راديو سوا

 
 

»  النــــــظام الــــــــداخلي لجــــــماعة المــــــحمدية

 
 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة   تنويه  اعلن معنا  فريق العمل