للاتصال بمحمدية بريس الهاتف:23 46 83 61 06 - 0660063784         أحداث وكواليس دورة الاقالات بجماعة المحمدية بكاميرا محمدية بريس             وضع متأزم بين طاكسيات المحمدية والحافلات والنقابيون يتسائلون : متى يفتح السيد العامل بابه؟            
صحتي

مرض قصور الشريان التاجي

 
إعلان
 
tv قناة محمدية بريس

أحداث وكواليس دورة الاقالات بجماعة المحمدية بكاميرا محمدية بريس


وضع متأزم بين طاكسيات المحمدية والحافلات والنقابيون يتسائلون : متى يفتح السيد العامل بابه؟


مجموعة مدارس بيطاغور الخصوصية تنظم يوما اعلاميا لتوجيه تلامذتها وسط اقبال للمعرفة وحسن التوجيه


المؤسسات التعليمية بمديرية المحمدية تتألق في الحفل الجهوي للمدارس الإيكولوجية المقام بسيدي بنور


الجمعية المركزية للأمراض المزمنة بالمحمدية تنظم حملة طبية متعددة التخصصات بجماعة الشلالات


السيد مصطفى حركات يجري مباحثات مع رئيسة جماعة المحمدية بحضور جمعيات تجار حول السوق البلدي


دورة تكوينية في مجال التجميل بمدرسة ميامي بقصبة المحمدية من تأطير خبير التجميل سيمو


تتويج الفائزين بالجائزة الوطنية الكبرى للصحافة في دورتها السابعة عشرة

 
النشرة البريدية

 
 

الحكومة ترفض التدخل لحل مشكل توقف "مصفاة سامير" بالمحمدية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 28 نونبر 2018 الساعة 25 : 08


الحكومة ترفض التدخل لحل مشكل توقف "مصفاة سامير" بالمحمدية

 

هسبريس – يوسف لخضر

جدد عزيز رباح، وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، رفضه لتدخل الحكومة لحل مشكل توقف مصفاة سامير لتكرير البترول في مدينة المحمدية، وقال إن قرار التصفية القضائية للمصفاة مستمر إلى حين قدوم مشتر لها.

وقال رباح، خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين أمس الثلاثاء، رداً على تساؤلات مجموعة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، إن الملف بيد القضاء الذي اتخذ قراراً بالتصفية بعد تراكم ديون الشركة إلى ما يقارب 42 مليار درهم لفائدة الجمارك والبنوك.

وأضاف المسؤول الحكومي أن عدد عُمال سامير انتقل منذ توقف المصفاة عن الاشتغال قبل سنوات من 960 عاملاً إلى 800، مورداً أن المحكمة التجارية بالدار البيضاء عقدت حوالي 50 جلسة لتفويت الشركة لكن لم يتقدم أي مشتر.

وربط الوزير المسؤول على قطاع الطاقة فشل مسطرة تفويت بيع الشركة، التي كانت مملوكةً لرجل الأعمال السعودي الحسين العامودي عبر مجموعة "كورال"، بالديون المتراكمة والتكاليف المطلوبة لإعادة تشغيلها المقدرة بملايير الدراهم.

وأجاب رباح، رداً على اتهامات المستشارين بالتفريط في الشركة، بأن خوصصة "سامير" تمت باتفاق مع ممثلي العمال والنقابات فيها، وحصلوا آنذاك على نسبة 3 في المائة من الشركة، كما استفادوا من تعويضات مالية لقاء ذلك.

وأضاف أن "الشركة أصبحت لدى القطاع الخاص ويملكها شخص من السعودية، لكن مع مرور الوقت سكت الناس حتى تراكمت الديون ولم يعد بمقدورها أداء الديون، ولا يكمن للدولة التدخل لإنقاذها لأنها ليست عمومية، وْكانْ كَيْدّارْ ابتزاز للمغرب عن طريق عدم أداء ما في ذمتها".

وأورد الرباح أن الدولة عملت على تأمين قطاع الطاقة في البلد لكي لا يقع انقطاع أو نقص في المواد الأساسية، مبرزا أنه جرى منح أكثر من عشر رخص لشركات جديدة تنشط في هذا المجال، إضافة إلى توفير التخزين المشترك.

وأشار المسؤول الحكومي إلى أن الدولة سمحت باستمرار الأنشطة الفرعية لسامير، من خلال شركات تملك فيها حصصاً، على رأسها شركة "SDC" التي تحوزها بنسبة 100 في المائة وتتوفر على 35 محطة توزيع.

وبالإضافة إلى ذلك، تملك سامير شركة لتخزين البوتان باسم "سوماس"، وتملك فيها الدولة نسبة 38 في المائة، إضافة إلى شركة تعبئة الغاز salam gaz بنسبة 50 في المائة، وشركة للنقل 100 في المائة، ولديها ما يقارب 120 مليون درهم كاستثمار في الغاز.

وبسبب سامير، كال مستشارو مجموعة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بالغرفة الثانية للبرلمان اتهامات ثقيلة للحكومة، وشددوا على أن "مصفاة سامير بمثابة معلمة مغربية جرى التفريط فيها وتهديد مناصب شغل مهمة ويد عاملة ومؤهلة".

وأشار عبد الحق حيسان، المستشار البرلماني عن المجموعة البرلمانية نفسها، خلال الجلسة ذاتها، إلى أن معدات المصفاة بدأت تتهالك وأصبحت مُعرضةَ للضياع، وقال إن "على الحكومة أن تقوم بإعادة تشغيل المصفاة لأنها مؤسسة استراتيجية في حالة عدم وجود عروض لشرائها".

جدير بالذكر أن القضاء كان قد أصدرت حكماً بالتصفية القضائية لشركة سامير سنة 2016، بعدما توقفت عن الإنتاج صيف 2015 بسبب تراكم ديونها. وقبل أسابيع، أصدرت المحكمة التجارية في الدار البيضاء قراراً جديداً يقضي بتمديد التصفية القضائية إلى مسؤوليها الكبار، وعلى رأسهم السعودي محمد الحسين العامودي، الرئيس المدير العام، وجمال محمد باعمر، المدير العام.







 

 
 
...

             

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



فضائح أمنية بالبرلمان المغربي

رئيس وزراء مصر يعتذر لتونس بعد احداث استاد القاهرة

الملكية والأحزاب في المغرب مقاربة السياسة الحزبية للملكية

تحليل: تبدل الاوضاع مع تشكل نظام جديد في الشرق الاوسط

المالكي يحكي عن تجربة (الأوهام) في حكومة التناوب على الطريقة المغربية

...ويستمر الاحتجاج بالمحمدية لأجل دعم حركة 20 فبراير

أي إصلاح دستوري للمغرب الديمقراطي الحداثي ؟

الكونفدرالية الديمقراطية للشغل تقرر الجواب كتابة على عرض الحكومة بخصوص مطالب الطبقة العاملة

الاتحاد العام للشغالين بالمغرب يقترح حذف المجلس الوزاري والاحتفاظ بمجلس الحكومة

الراضي: لست "عبد واخذ الأراضي"

المحكمة ترفض السراح للمجازين المعطلين

مجلة فوربس الامريكية :محمد السادس في الدرجة الثالثة ثروة بالمغرب

الخلفي: الحكومة ترفض الابتزاز والمس بالقدرة الشرائية للمواطنين

زوجان مسنان يتعرضان لعملية نصب عند اقتناء أرض بالمحمدية

الحكومة ترفض التراجع عن تحرير قطاع المحروقات أو توجيه دعم مالي لخفض الأسعار

الحكومة ترفض التدخل لحل مشكل توقف "مصفاة سامير" بالمحمدية





 
لكِ

تخلصي من قشرة الشعر في 5 نصائح فقط

 
إعلان
 
اخبار المحمدية

الجمعية العمومية بالمحكمة الابتدائية بالمحمدية تعقد جمعها السنوي برئاسة رئيس المحكمة الاستاذ العلام


الكونفدرالية الديمقراطية للشغل تدين في اجتماع عاجل لها تردي الأوضاع بمدينة المحمدية


الاتحاد الاشتراكي والعدالة والتنمية بالمحمدية أنمودج شراكة سياسية غير مسبوقة ؟


المحكمة الإدارية بالدارالبيضاء تقضي بتجريد عباسي من عضوية المجلس البلدي للمحمدية

 
تكنولوجيا

فيسبوك تعمل على ميزة طال انتظارها تحمي خصوصية المستخدمين


بالصور: أوبو تكشف عن نموذجها الأول لهاتفها القابل للطي.. هل سرقت تصميم هواوي؟

 
خدمات محمدية بريس
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»   القران الكريم

 
 

»  مواعيد القطار

 
 

»  رحلات الطائرات

 
 

»  حالة الطقس بالمحمدية

 
 

»  اوقات الصلاة بالمحمدية

 
 

»  شاهد القناة الاولى

 
 

»  شاهد 2M

 
 

»  إستمع للاذاعات المغربية

 
 
البحث بالموقع
 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة   تنويه  اعلن معنا  فريق العمل